روابط للدخول

مجلس النواب يرفع جلسته الى الثلاثاء بعد أن شهدت جلسة الأثنين مناقشة موازنة عام 2009


حسن راشد – بغداد

واصل مجلس النواب العراقي مناقشة الموازنة العامة للدولة للعام 2009، بحضور وزير المالية باقر جبر الزبيدي وممثلين عن بقية الوزارات ذات العلاقة .
وتركزت معظم مناقشات جلسة الاثنين على ارتفاع الموازنة التشغيلية للعام 2009 مقارنة بالموازنة الاستثمارية. النائبة زهراء الهاشمي طالبت بمعالجة هذا الاختلال في الموازنة قبل اقرارها.
وطالب النائب نصار الربيعي بوقف القرار الحكومي الرامي الى انهاء خدمات الموظفين على العقود في دوائر الدولة، وخفض نفقات الرئاسات الثلاث بدلا عن ذلك.
من جانبه دعا النائب هادي العامري اعضاء مجلس النواب الى البدء بانفسهم والمطالبة بتخفيض رواتبهم ومستحقاتهم المالية .
كذلك طالب العامري بتنفيذ القرار الحكومي السابق بحصر توزيع مفردات البطاقة التموينية على العوائل الفقيرة فقط.
وقدم وزير المالية باقر جبر الزبيدي اجابات مفصلة حول اسئلة وملاحظات النواب خاصة فيما يتعلق بتقدير نسبة العجز في موازنة 2009.
وقد اثار بعض النواب قضية موارد اقليم كردستان وعلاقتها بالموازنة العامة للدولة حيث اشار الزبيدي الى ان الوزارة قامت باستيفاء تلك الموارد وفق الالية القانونية .
وغلب الطابع الشفاهي والارتجالي على الكثير من الملاحظات، الامر الذي اثار اعتراض بعض النواب الذين طالبوا بتوثيق تلك الملاحظات ومناقشتها كما اشار النائب سليم الجبوري.

على صلة

XS
SM
MD
LG