روابط للدخول

الإمام الحسين الموقف والنموذج الخالد ، هل عبرت عنه حقا ًطقوس العزاء ؟


نبيل الحيدري

ضيف الحلقة: الباحث الاجتماعي الدكتور إبراهيم الحيدري

في ذكرى أربعينية الإمام الحسين عليه السلام تنهض من جديد معاني التضحية لحد الاستشهاد دفاعا عن المبادئ و إعلاءاً لمفاهيمها ومعانيها ، درسٌ إنساني وموقفٌ مبدأي متجدد من أربعة عشر قرنا، هل أحسنت المراسم التي ترافق هذه المناسبة تقديم الصورة الحقيقية للإمام ا لحسين وثورته كما يجب ؟ وما الجذور الاجتماعية والتاريخية لمراسم العزاء الحسيني ؟ وكيف يمكن تحديث تلك المراسم وإغناؤها؟ بعضٌ من محاور يدور حولها حوار هذا اليوم الذي أجريه مع الكتب والباحث الاجتماعي الدكتور إبراهيم الحيدري صاحب أحد أهم الكتب التي تناولت العزاء الحسيني وجذوره ودلالاته بمنهج علمي وهو كتاب " تراجيديا كربلاء سوسيولوجيا الخطاب الشيعي" حيث تناول ضيفنا في كتابه الأبعاد الاجتماعية والسياسية والفولكلورية لمراسم العزاء الحسيني التي تحولت إلى شكل من أشكال الرفض والاحتجاج وضربٍ من ضروب المقاومة الخفية ضد الموقف الأيديولوجي الرسمي الذي نما في واقع مرفوض كان سبباً في نشأتها وانتشارها. ويذهب الحيدري الى أن العزاء الحسيني عبارة عن مجموعة من الشعائر والطقوس التي ارتبطت بمأساة كربلاء الدامية مثلما ارتبطت بتاريخ الشهادة والحزن ، ويؤكد ايضا على ان هذه الظاهرة ليست وليدة الحاضر كما انها ليست لحظات آنية ومنعزلة عن الظروف التي أنتجتها وتعيد إنتاجها باستمرار، ويدفع ضيفنا الحيدري باتجاه إعادة تقييم لمفردات الاحتفال الحسيني وخطابه واقتراح ما يليق عصريا ً بالذكرى وصاحبها وعظمة النموذج .

أرحب بضيفي الكريم وبكم اعزائي المستمعين الى مائدة حوارات:

>>>>>>>>>>>>>
>>>>>>>>>>>>>>>>>>>

شكرا لمتابعتكم أعزائي المستمعين. كنا و حوار مع الباحث الاجتماعي الدكتور ابراهيم الحيدري في قراءة موضوعية وتاريخية واجتماعية لمفهوم مراسم العزاء الحسيني وجذورها ودلالاتها..
هذه تحيات نبيل الحيدري التقيكم في الحلقة المقبلة من برنامج "حوارات" مع ضيف آخر وحوار جديد وانتم بخير وسلام إن شاءالله.

على صلة

XS
SM
MD
LG