روابط للدخول

كيانات سياسية نجفية تعترض على نتائج الانتخابات وتشكك ببعض اليات المفوضية


أيسر الياسري – النجف الأشرف

كما افرزت نتائج الانتخابات الاولية التي اعلنتها المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق ردود افعال ايجابية، ولدت ردود افعال سلبية لدى بعض الكيانات السياسية المشاركة، ففي النجف اعترضت ثمانية كيانات سياسية لم تحصل على اصوات تؤهلها للحصول على مقاعد في مجلس المحافظة القبل اعترضت على نتائج الانتخابات وشككت في نزاهتها وحسب المرشح عن تجمع الاصلاح المستقل محمد سعيد اسد.

ولم تقتصر الطعونات فقط على نتائج الانتخابات، فقد تضمن البيان الذي تلاه المعترضون عدة طعونات منها التشكيك بالية عمل المفوضية في النجف نفسها وحسب ممثل القائمة العراقية الدكتور عبد العال العيساوي.

فيما يرى البعض الاخر ان المفوضية جهة منفذة او غير مرنة كونها تنفذ القوانين فقط وحسب المرشح المستقل المهندس علي النفاخ الذي وصف النتائج بالطبيعية.

لكن الجميع حمل الجهة المشرعة في مجلس النواب مسؤولية حرمان الكيانات الصغيرة من الحصول على مقاعد مقابل خدمة الكيانات ما اسموها بالمتنفذة بسبب اعتماد القاسم الانتخابي لذا طالبوها بتعديل هذا النظام وخاصة طريقة توزيع المقاعد التعويضية بحيث تشمل اكبر عدد من القوائم القريبة من القاسم وحسب مرشح قائمة الانتفاضة الشعبانية محسن رحيم.

من جانب اخر رفضت مفوضية الانتخابات في النجف الرد على تلك الطعونات والاتهامات في حين اكد مصدر في مكتب المفوضية رفض الكشف عن اسمه ان الكيانات يحق لها تقديم الاعتراضات بعد ثلاثة ايام من اعلان النتائج النهائية.

على صلة

XS
SM
MD
LG