روابط للدخول

الكربلائيون يأملون بمجلس محلي يعنى بالخدمات ويسعى لمحاربة الفساد المالي والأداري


مصطفی عبد الواحد – کربلاء

عبر عدد من المواطنين في كربلاء عن أملهم بأن يكون مجلس المحافظة الذي أفرزته نتائج الانتخابات المحلية أفضل من المجلس السابق من ناحية الأداء خصوصا فيما يتعلق بالخدمات والنزاهة، وقال بعض المواطنين ومنهم حسين الإيراهيمي
إن" المجلس المنتهية ولايته كان محتكرا دينيا وسياسيا " على حد قوله.
فيما ذهب المواطن مقدام راتب إلى أن المجلس المقبل كان خيارا حرا للمواطنين في كربلاء وخصصوصا ممن شاركوا في الانتخابات "لأن الانتخابات المحلية أعطت الناخب حرية اختيار المرشح وليس فقط القائمة".
مواطنون آخرون ومنهم مهدي هادي محمود يأملون بان ينهض الأعضاء المنتخبون بما قالوا إنه أمانة علقها الناخبون في أعناقه.
المواطن مازن نجم يعتقد من جهته أن نقص الخدمات كان واضحا خلال السنوات الماضية ما انعكس على شعبية مجلس المحافظة.
إذن ما يريده المواطنون من المجلس المقبل في كربلاء هو الخدمات وإنجاز المشاريع الخدمية بشكل مرض هذا فضلا عن محاربة الفساد المالي والإداري.
ولكن في مقابل هذه الآراء التي عبر خلاها المواطنون عن مواقفهم من المجلس المنتهية ولايته وما يتوقعونه من المجلس المقبل،
هناك من أعضاء مجلس المحافظة من يذهب ‘إلى أن الدولة العراقية كانت كلها مهددة خلال السنوات الماضية، ما انعكس سلبا على أداء مجالس المحافظات فضلا عن أن انعدام الأمن عرقل كثيرا أداء المجالس المحلية.

على صلة

XS
SM
MD
LG