روابط للدخول

بعد فرز الاصوات يأتي تمحيص الشكاوى


فارس عمر و فريال حسين

ملف العراق، وفيه نتناول تطورات الشأن العراقي، وفي ملف اليوم
ـ بان كي مون يأتي بنفسه لتهنئة العراقيين على الانتخابات
ـ حرية الصحافة العراقية وعطايا الدولة

*****************

قام الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون بزيارة مفاجئة للعراق يوم الجمعة بعد ايام على اجراء انتخابات مجالس المحافظات في اجواء هادئة نسبيا لم يُعرف مثيلها في الانتخابات السابقة. واعتُبرت نتائج الانتخابات خطوة أخرى نحو تعافي العراق وعودة الاستقرار بعد طول معاناة.
كانت زيارة الأمين العام للأمم المتحدة تزكية للانتخابات من أعلى هيئة دولية. وهذا ما أكده بان خلال المؤتمر الصحفي المشترك الذي عقده مع الرئيس جلال طالباني
صوت بان كي مون

"جئتُ الى هنا لأنقل أطيب التمنيات من الأمم المتحدة على كل ما حققتموه من انجازات تكللت بالنجاح في هذه الانتخابات الأخيرة. تقبلوا مني أجمل التهاني ومبروك للشعب العراقي بأسره وللحكومة".
اعتراف بان كي مون بنجاح الانتخابات سبقته شهادة الأمين العام المساعد للجامعة العربية محمد الخمليشي
صوت بان كي مون
قالت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات ان النتائج التي اعلنتها يوم الخميس الماضي حُسبت بعد فرز تسعين في المئة من الاصوات. اما العشرة في المئة المتبقية فأوضح طبيعتها رئيس المفوضية فرج الحيدري في حديث خاص لاذاعة العراق الحر محددا موعد اعلان النتائج النهائية
صوت رئيس المفوضية فرج الحيدري
الشكاوى التي أدرجتها المفوضية العليا للانتخابات ضمن العشرة في المئة تنقسم بحسب تصنيف المفوضية الى شكاوى حمراء وأخرى خضراء وهناك شكاوى بيضاء ايضا حسب خطورة الشكوى وامكانية تأثيرها في نتائج الانتخابات. وفي هذا الشأن أكد رئيس المفوضية فرج الحيدري في حديثه لاذاعة العراق الحر ضرورة ازالة اللبس والتمييز بين الالوان
صوت رئيس المفوضية فرج الحيدري
من أكثر الشكاوى التي ترددت خلال عملية التصويت تجشم المواطن عناء التوجه الى مركز الاقتراع ليجد اسمَه غيرَ موجود على اللائحة. ولكن رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري أصر على براءة المفوضية من هذه المشكلة
صوت رئيس المفوضية فرج الحيدري
لم تقتصر الشكاوى التي رُفعت عقب الانتخابات على بلبلة السجل الانتخابي ومحطات الاقتراع بل شملت دعاوى بوقوع حالات تزوير واتهامات شككت في استقلالية المفوضية. ولكن رئيس المفوضية فرج الحيدري رفض هذه الاتهامات لافتا الى شهادة جهات دولية على أداء المفوضية
صوت رئيس المفوضية فرج الحيدري
رئيس المفوضية العليا المستقلة للانتخابات فرج الحيدري شدد في حديثه لاذاعة العراق الحر على ان المفوضيبة تتعامل مع جميع الشكاوى بمعايير واحدة ولا فرق بين الانبار والنجف من هذه الناحية
صوت رئيس المفوضية فرج الحيدري
جرت انتخابات مجالس المحافظات بمشاركة واحد وخمسين في المئة من الناخبين في اربع عشرة محافظة من محافظات العراق الثماني عشرة. وأظهرت النتائج تقدم ائتلاف دولة القانون في المحافظات الجنوبية بالاضافة الى بغداد. ولكن هذه النجاحات لا تكفي لانفراد ائتلاف دولة القانون بادارة هذه المحافظات. اما في محافظات مثل صلاح الدين وديالى ونينوى والانبار فقد توزعت الاصوات بين أحزاب اسلامية وعلمانية وتجمعات عشائرية.
******************
قال معهد الصحافة الدولي في تقريره السنوي ان آسيا تقدمت على منطقة الشرق الأوسط بأكبر عدد من الصحفيين والاعلاميين الذين قُتلوا خلال عام 2008 في مناطق العالم المختلفة. ولكن التقرير اضاف ان العراق احتفظ بموقعه الذي لا يحسد عليه بوصفه أخطر مكان على الصحفيين في العالم للعام السادس على التوالي. اذاعة العراق الحر التقت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي الذي أكد بالارقام مخاطر العمل الصحفي في العراق كما اشار اليها تقرير معهد الصحافة الدولي
صوت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي
وأعاد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي التذكير بأن النقابة رفعت الى السلطة التشريعية ومجلس الوزراء مشروع قانون يغطي جوانب مختلفة من حياة الاعلاميين العراقيين بما في ذلك حمايتهم
صوت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي

أرسلت نقابة الصحفيين العراقيين مسودة القانون منذ أكثر من عام وما زال الصحفيون العراقيون مكشوفين لصنوف شتى من المخاطر الأمنية. وتحدث نقيب الصحفيين مؤيد اللامي بلغة لا تخلو من المرارة عن هذا التأخير
صوت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي

وأكد نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي في حديثه لاذاعة العراق الحر تصميم النقابة على الاستمرار في ايصال مطالبها الى الجهات ذات العلاقة
صوت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي
نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي قال ان الاعلام العراقي مؤسسة مستقلة تلتزم بمعايير الموضوعية بنقل الايجابيات وتسليط الضوء على السلبيات لغرض معالجتها ، ولاحظ ان البعض يجد صعوبة في التعامل مع هذه المهمة التي يؤديها الصحفي العراقي
صوت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي
تعهدت حكومة رئيس الوزراء نوري المالكي بتقديم تسهيلات ومنافع من شأنها تحسين ظروف عمل ومعيشة الصحفيين العراقيين. ومن بين هذه الوعود توزيع اراض على الصحفيين ، وهو مطلب قديم يسعى اليه الصحفيون العراقيون منذ سنوات. ولكن وعد المالكي بتحقيق هذا المطلب أثار في ظروف العراق الجديدة انتقادات من جهات معنية بالعمل الاعلامي. وفي هذا الاطار نقلت صحيفة نيويورك تايمز عن الصحفي هادي جلو مرعي من صحيفة "الزمان" قوله ان قرار الحكومة بتوزيع اراض سكنية على الصحفيين سيفتح الباب لتدخلها. وقال مدير مرصد الحريات الصحفية زياد العجيلي ان قبول الصحفيين العراقيين بقطع اراض توزعها عليهم الحكومة يعني نهاية الصحافة العراقية المستقلة. ولكن نقيب الصحفيين مؤيد اللامي رفض هذا الرأي معتبرا ان حل مشكلة السكن للصحفيين سيعزز استقلالهم المادي
صوت نقيب الصحفيين العراقيين مؤيد اللامي
تمثل نقابة الصحفيين العراقيين نحو عشرة آلاف اعلامي من العاملين في مؤسسات الدولة ووسائل الاعلام الحزبية والمستقلة. والسؤال هو ما إذا كانت الحكومة ستوزع قطع اراض عليهم جميعا ومن اين ستوفر هذا العدد من الاراضي.

على صلة

XS
SM
MD
LG