روابط للدخول

وزير التخطيط يدعو الحكومة الى تبني رؤية استراتيجية جديدة للنهوض بالواقع الزراعي والصناعي


محمد كريم - بغداد

لمواجهة تداعيات الازمة الاقتصادية التي يشهدها العالم وتأثيراتها على الاقتصاد العراقي تنوي وزارة التخطيط والتعاون الانمائي عقد مؤتمر خاص الشهر المقبل لإيجاد بدائل التنمية في العراق، بسبب تذبذب أسعار النفط العالمية واعتماد العراق على النفط كمورد مالي وحيد. كما أعدت الوزارة رؤية استراتيجية للنهوض بالواقع الزراعي والصناعي في العراق. ويرى.وزير التخطيط علي بابان ان العراق يمتلك مايكفي من القدرات لتحويل تلك الرؤية الستراتيجية الى واقع حال.. تفاصيل اوفى في سياق تقرير مراسل اذاعة العراق الحر (محمد كريم)..

وزارة التخطيط والتعاون الانمائي تدعو الحكومة العراقية الى تبني الرؤية الستراتيجية التي اعدتها للنهوض بالقطاعين الصناعي والزراعي وحمايتهما من منافسة المنتوج الاجنبي في السوق المحلية.

لعل حقيقة تأثر العراق بالازمة الاقتصادية العالمية والمخاطر الاقتصادية الاخرى المترتبة على استمراراعتماده على بيع انتاجه من النفط الخام هما ما دفعا بوزارة التخطيط والتعاون الانمائي الى دعوة الحكومة لتبني ما وصفته بالرؤية الستراتيجية المتكاملة التي اعدتها الوزارة مؤخرا وترى انها ستكفل سريعا اعادة النهوض بالقطاعين الزراعي والصناعي وحمايتهما من منافسة المنتوج الاجنبي في السوق المحلية
بحسب وزير التخطيط علي بابان الذي اشار الى ابرز الخطوط العامة للرؤية المذكورة في تصريح خاص لاذاعة العراق الحر.

وفي الوقت الذي يؤكد فيه بابان امتلاك العراق مايكفي من القدرات لتحويل تلك الرؤية الستراتيجية الى واقع حال، اقر بضعف استجابة الحكومة العراقية لطروحات وزارته
من جهته يصف المحلل الاقتصادي حسام الساموك طروحات وزارة التخطيط سالفة الذكر بانها مجرد اسقاط فرض محذرا في الوقت ذاته من مغبة استمرار وضع الاقتصاد العراقي على ماهو عليه الآن.

على صلة

XS
SM
MD
LG