روابط للدخول

موضوع الحلقة: الأمثال الشعبية العراقية


فريال حسين

رحلة أسبوعية مع برنامج (اجيال) وحلقة اليوم نسلط فيها الضوء على احد اهم اركان الموروث الشعبي المتمثلة بالأمثال الشعبية التي يتداولها العراقيون قديما وحديثا..

(تقرير حسن راشد)

تعد الامثال الشعبية في العراق احد اهم اركان الموروث الشعبي الذي تتوارثه الاجيال جيلا عن جيل لتكون تلك الامثال جزءا من اللغة المحكية التي تجمع مابين الحكمة النكتة وحتى الاغنية في بعض الاحيان .
وتحمل الامثال العراقية خصوصية ادبية مستمدة من البيئة الشعبية التي تفيض شعرا وبلاغة تتطور مع الوقت ....الامثال الشعبية موضوع حلقة هذا اليوم من برنامج اجيال حيث اعد حسن راشد هذه الرحلة مع الامثال كما يراها ويستخدمها العراقيون .

نعم لم تبق ذاكرة الشعوب شأنا من شؤون الحياة الا واشرت عليه بالحكمة والبلاغة، التي تختزل التجارب وتكثفها بصياغات تتناقل بين الاجيال والعصور، حاملة معها من الثراء ما تعجز كل الكتب والموسوعات عن نقله.. ولم تكن تلك الخلاصات سوى الامثال ،وهكذا اصبح ابو المثل مرجعا لحكمة الشعوب عامة ومثقفين .
وللمثل الشعبي في العراق خصوصية واضحة لانه يجمع ما بين بلاغة الشعر وسلاسة الدراما وعمق الحكمة ،
ويمثل المثل الشعبي في احيان كثيرة ملاذا لصاحبه عندما تخونه القدرة على الرد في بعض المواقف خاصة في المواقف المفاجئة ،كما تقدم الامثال احيانا اجابات واوصاف طريفة لمواقف وحالات كثيرة وتكون سببا في احراجات لا حدود لها..
ويحتل المثل الشعبي مكانة مهمة في الاعمال الفنية والادبية..
وشهد العراق العديد من الاعمال الفنية في المسرح والتلفزيون تعتمد في بنائها على الامثال الشعبية ومن ذلك مسرحية الخيط العصفور التي قدمت مطلع ثمانينات القرن الماضي ومازالت حية في ذاكرة الناس ..ولم يكن المسرح وحده الذي نهل من بحر الامثال الشعبية بل هناك الشعر و الغناء ايضا..مراسلنا في بغداد (حسن راشد) اعد لنا رحلة اليوم مع الأمثال الشعبية والتقى اولا الاستاذ في كلية الفنون د. حسين علي هارف ...

الامثال الشعبية كانت موضوع حلقة هذا اليوم من برنامج اجيال حيث اعد (حسن راشد) هذه الرحلة مع الامثال كما يراها ويستخدمها العراقيون.. شكرا وتحية منه لمستمعينا ومني ايضا (فريال حسين) والمخرج (نجيب بالاي)..

على صلة

XS
SM
MD
LG