روابط للدخول

المشاكل الاجتماعية ودور المنظمات غير الحكومية في مواجهتها


عادل محمود – بغداد

الفئات الاجتماعية المعدمة والمفتقرة إلى مصادر دخل ثابتة أو ملائمة، كالمعوقين والعجزة والأرامل والأيتام، تعاني بصورة مضاعفة. ورغم المنح التي تقدمها دائرة الرعاية الاجتماعية، فإنها لا تسد إلا جزءاً بسيطاً من هذه الحاجة. بعض منظمات المجتمع المدني تسعى إلى القيام بدور ولو جزئي لمواجهة المشاكل الكبيرة لهذه الفئات، مثل جمعية الرحمة المباركة الإنسانية.

ولا تقتصر المساعدات التي تقدمها هذه المنظمة على الإعانات الغذائية والمعيشية الطارئة، بل تمتد أحيانا إلى بعض الجوانب الأخرى كتزويج بعض الشباب المحتاجين، أو المساهمة في تأمين السكن ولو لعدد محدود من الأشخاص.

بعض الأرامل لا يتسلمن الإعانات من الجمعية فقط، بل يقمن بعمل داخلها كمتطوعات، يساعدهن على ذلك معرفتهن بشعور الأرامل والمحتاجات ومن لا دخل لهن، وهو ما يمثل دافعاً مهماً لعملهن.

رغم المبادرات الحكومية أو الأهلية لمواجهة مشاكل الفئات المعدمة والأكثر تضررا، لا تزال معيشة هذه الفئات بحاجة إلى استراتيجية شاملة لتطويرها، إذا ما أريد التصدي لها بشكل جذري.

على صلة

XS
SM
MD
LG