روابط للدخول

مواطنون يعانون من فقر شديد يأملون من المرشحين الفائزين إصلاح أحوالهم المعيشية


إذاعة العراق الحر – بغداد

على الرغم من المشاركة الواسعة في انتخابات مجالس المحافظات التي جرت السبت، إلا أن عدداً كبيرا من الناخبات ذهبن إلى صناديق الاقتراع وهن يجهلن معنى الديمقراطية ومفهومها الشائع والمتداول في الأوساط السياسية والثقافية والمجتمعية. وكان الهدف الأساس من المشاركة هو تحسين أوضاع عوائلهن المعاشية على يد الفائزين الذين سيأتون بالحل إليهم وانتشالهم من حالة الفقر التي يعانون منها.

وهذا كان حال أم سليم وربما حال آلاف النساء ممن شاركن في الانتخابات، حيث كانت تحمل كل امرأة قصة وكل واحدة تأمل أن يعمل المرشحون الفائزون على تطبيق شعاراتهم وبرامجهم على أرض الواقع التي لو نفذت بشكل حقيقي لانتهت هموم هؤلاء النسوة التي شكون أيضا من مشكلة البطالة التي يعاني منها الأزواج والأبناء والإخوة والتي تنعكس بشكل مباشر على المرأة.

كما أن الأمن ما زال يمثل هاجساً عند معظم النساء ممن يحلمن بأجواء أمنية مستقرة تلقي بظلالها على بيئة العمل وأوضاع الناس المعاشية. لذلك كان تحقيق الأمن إحدى أمنيات النساء الفقيرات.

على صلة

XS
SM
MD
LG