روابط للدخول

انتهاء عملية التصويت الخاص في تكريت دون خروقات تذكر


عبد الله أحمد – تکريت

في محفظة صلاح الدين، انتهت مساء الأربعاء عملية التصويت الخاص التي شملت قوات الأمن العراقية والمعتقلين والراقدين في المستشفيات, ففي محافظة صلاح الدين شارك (35) ألف ناخب من أفراد قوات الشرطة والجيش والكوادر الطبية وأدلوا بأصواتهم في مركز التصويت الخاص الذي أقيم في مدرسة المستنصرية في تكريت وباقي المناطق التابعة للمحافظة في ظل إجراءات أمنية مشددة وجرت عملية التصويت دون خروقات تذكر. مراسل إذاعة العراق الحر زار المركز والتقى بعدد من أفراد قوى الأمن الذين أكدوا أنهم اختاروا من يريدون دون أية ضغوطات سياسية كما يقول محمد حسون من شرطة تكريت.. (عبد الله أحمد والتفاصيل..)

(35)ألف ناخب من أفراد قوات الشرطة والجيش العراقي والكوادر الطبية في صلاح الدين شاركوا في انتخابات مجلس المحافظة من خلال مركز التصويت الخاص الذي أقيم في مدرسة المستنصرية في تكريت وباقي المناطق أيضا التابعة للمحافظة في ظل إجراءات أمنية مشددة زرنا مركز التصويت الخاص في تكريت والتقينا ببعض الناخبين من الأجهزة الأمنية الذين أكد اغلبهم أنهم اختاروا العناصر الجيدة لقيادة دفة المحافظة دون أية ضغوطات سياسية تذكر يقول محمد حسون من شرطة تكريت"الانتخابات كانت جيدة وشفافة واخترنا من يمثلنا خير تمثيل"فيما قال ناخب أخر من الجيش العرقي رحيم العلي "أنا جاءت إيمانا بأهمية العملية الديمقراطية وحبا في التغيير والدعم للعملية السياسية والمركز هو مؤمن من الداخل والخارج ونشعر بهذا الأمان "ناخب أخر هو سعد عطوان وهو من الكوادر الطبية قال"العملية منظمة لقيادة الشرطة ولا توجد أية عملية تسييس للعملية الانتخابية وإنما قال الناخب ما يريد أن يقوله بكل حرية"
آلية التصويت كانت مجهولة لدى اغلب الناخبين من منتسبي الأجهزة الأمنية الأمر الذي شكل بعض الصعوبات للكوادر التي كانت مشرفة على العملية الانتخابية بحسب ما يشير له مدير مركز التصويت الخاص جلال مجيد يقول"أغلبية الناخبين لا يعلمون الإلية الجديدة للانتخابات وكذلك هناك تدقيق في أية خروقات قد تحصل داخل المركز الانتخابي"
مراقبون الكيانات السياسية وصفوا العملية الانتخابية للمشمولين بالتصويت الخاص بالجيدة دون أن يسجلوا أية خروقات تذكر كما يشير المراقب عن الحزب الدستوري سبهان محمود"العملية جيدة ولكن الناخبين لا يعلمون كيف يتم الانتخاب"
المفوضية العليا المشرفة على الانتخابات قدمت العديد من التسهيلات للصحفيين كالسماح لهم بالتصوير والنقل المباشر وإجراء اللقاءات في جميع مراكز المحافظة دون استثناء مدير إعلام المفوضية العليا المشرفة على الانتخابات علي موسى عمران قال "تلقينا اتصال من المفوضية الوطنية للسماح للصحفيين بالتصوير والتغطية المباشرة لجميع المراكز الانتخابية دون مركز معين وهناك خروقات أمنية تجاوزت المائة تم إرسالها إلى المفوضية العامة ليتم اتخاذ العقوبات بحق المخالفين "
بعد أن أغلقت صناديق الاقتراع لمراكز التصويت الخاص في عموم محافظة صلاح الدين نقلت الصناديق إلى مركز العد والفرز في مبنى المفوضية في تكريت دون أن تقع أية حوادث أمنية تذكر ودون حدوث أي خروقات انتخابية.

على صلة

XS
SM
MD
LG