روابط للدخول

أجهزة ومعدات للكشف عن المتفجرات وابطال مفعولها للقوى الأمنية


سعد كامل - بغداد

تواصل الجهات المسؤولة عن بسط الامن في وزارة الداخلية سعيها للعمل على تطوير امكانيات الدوائر المختصة في مكافحة المتفجرات من خلال تزويدها بالاجهزة والمعدات الضرورية للكشف عن المتفجرات وابطال مفعولها ..في هذا الأطار اوضح مدير عام دائرة مكافحة المتفجرات في الوزارة اللواء (جهاد الجابري) خلال حضوره لممارسة حية لابطال مفعول سيارة مفخخة اوضح أن العمليات التفجيرية خلال هذا العام انخفضت بنسبة تسعين بالمئة..(سعد كامل والتفاصيل..)

موجة تفجير العبوات والاحزمة الناسفة والسيارات المفخخة التي عصفت بالبلاد خلال فترة اشتداد العنف ومازالت بقاياها تحصد ارواح الابرياء بين الحين ولاخر دفعت الجهات المسؤولة عن بسط الامن للعمل على تطوير امكانيات الدوائر المختصة في مكافحة المتفجرات بتزويدها بالاجهزة والمعدات الضرورية للكشف عن المتفجرات وابطال مفعولها وزج منتسبيها في دورات تدريب وتأهيل مكثفة داخل البلد وخارجه لرفع قدراتهم الفنية في التعامل مع المواد المتفجرة واكسابهم الخبرة والكفاءة المطلوبة في ذلك الصنف الامني الذي لعب دورا في كتم انفاس الرهاب وتقويض افعاله الاجرامية بحسب مدير عام دائرة مكافحة المتفجرات في وزارة الداخلية اللواء جهاد الجابري خلال حضوره للمارسة حية لابطال مفعول سيارة مفخخة نفذتها كوادر دائرة مكافحة المتفجرات في قيادة الشرطة الوطنية.

ومن بين الكوادر لتي اشتركت في تنفيذ ذلك التمرين خبير المتفجرات من قيادة الشرطة الوطنية المفوض جلال حميد الذي اكد بان من يمتهن ذلك العمل الامني لابد وان تقف الشجاعة والجرأة والدقة التي لاتقبل الخطأ في مقدمة مؤهلاته.

ومن جانبه خبير المتفجرات في دائرة مكافحة المتفجرات في قيادة الشرطة الوطنية الملازم الاول حسن هادي عبد الواحد كشف عن وجود نقص في بعض الاجهزة والمعدات ذات الامكانيات المتطورة في الكشف عن المتفجرات وابطال مفعولها:

متفجرات ومواد ناسفة لاتعرف الرحمة ولاتبقي ولاتذر زادت معها تهديدات ارواح العاملين في ذلك المجال الامني وارتفعت نسب الخطورة التي لابد وان تؤخذ بنظر الاعتبار من قبل الجهات المسؤولة كما جاء بمطلب مدير دائرة مكافحة المتفجرات في قيادة الشرطة الوطنية العقيد فارس عبد الحميد:

على صلة

XS
SM
MD
LG