روابط للدخول

استكمال الاستعدادات في أربيل لمشاركة النازحين في الانتخابات


عبد الحميد زيباري – أربيل

قال هندرين محمد صالح مدير مكتب مفوضية أربيل المستقلة للانتخابات إن الاستعدادات اكتملت في أربيل لإجراء انتخابات مجالس المحافظات العراقية، والتي تشمل النازحين الموجودين في إقليم كردستان العراق. وأشار إلى أن 13 ألف ناخب سيدلون بأصواتهم من النازحين الذي أتوا إلى أربيل من مدن وسط وجنوب العراق.

وأضاف مدير مكتب أربيل للانتخابات في حديث مع إذاعة العراق الحر:
"تم من خلال مجموعة من الوسائل طبع البوسترات والتنسيق مع منظمات المجتمع الدني.
وتم إخبارهم بعناوين المراكز الانتخابية."

وأشار إلى وجود مركزين كبيرين للانتخابات في محافظة أربيل مع تخصيص مراكز
في المناطق البعيدة أيضا لتسهيل إيصال الناخبين النازحين للإدلاء بأصواتهم. وأضاف: "سيشارك 13 ألف ناخب من الذين سجلوا أنفسهم. وأكبر المراكز هي مركز ناحية كلك وناحية عينكوا، كما تم تخيصيص مركز في شقلاوة وآخر في ناحية حرير لتسهيل إيصال النازحين إلى مراكز الاقتراع."

ولتسهيل عملية إيجاد المراكز الانتخابية للنازحين تم التعاقد مع الجرائد المحلية والإذاعات والقنوات التلفزيوينة لإرشادهم على عناوين هذه المراكز. وقال هندرين:
"تم التعاقد مع جريدة هولير وجريدتي بارزان والتآخي لنشر عناوين مراكز الاقتراع باللغتين الكردية والعربية، وكذلك عن طريق الإذاعات والتلفزيونات."

وأكد أن عددا من النازحين ممن لم يسجل نفسه للمشاركة في الانتخابات في أربيل، يفضلون المشاركة في مسقط رأسهم. وأضاف:
عدد النازحين في أربيل أكثر من العدد المسجل، ولكن هذا العدد تم تسجيلهم وحسب القانون. وكان قسم منهم ينوي الرجوع إلى مناطقهم الأصلية وقسم يرغب في الإدلاء بصوته في منطقته الأصلية. وستـُحسب أصواتهم على المحافظات التي ينتمون إليها. وفي 22 مدرسة ستـُعلن عطلة رسمية. ولكن بالنسبة لحظر التجوال فلن يُفرض، وقبل يومين كان لنا اجتماع مع مدير شرطة أربيل وأبلغنا بعدم وجود حظر للتجوال."

على صلة

XS
SM
MD
LG