روابط للدخول

مشروع لتأهيل ذوي ضحايا الأنفال والإرهاب نفسيا واقتصاديا واجتماعيا


عبد الحميد زيباري – أربيل

أعلنت منظمة الصحة العالمية (WHO) عن البدء بمشروع شراكة في إقليم كردستان العراق لدعم ذوي ضحايا العمليات التي تسمى بالأنفال، وهي العمليات التي قادها النظام العراقي السابق في أعوام الثمانينيات ضد الشعب الكردي وأدت إلى مقتل الآلاف منهم. والمشروع يهدف إلى إعادة تأهيل ذويهم نفسيا واقتصادية واجتماعيا.

وأشارت نعمية القصر ممثلة منظمة الصحة العالمية في العراق أن المشروع يموَّل من قبل الحكومة الهولندية ووزارة الصحة العراقية، مشيرا إلى دعم مشروع مماثل في محافظة الموصل لدعم ذوي العمليات الإرهابية في العراق.

وعن هذا المشروع تحدثت أولا الدكتورة نيعمة القصير، إلى اذاعة العراق الحر وقالت: "المشروع شراكة ما بين وزارة شؤون الشهداء والصحة في حكومة الإقليم ومنظمة الصحة العالمية وبتمويل من الحكومة الهولندية. ويركز المشروع على تمنية قدرات النساء والفتيات في المناطق الأكثر ضررا من الناحية الاقتصادية والاجتماعية والنفسية. وقبل كل شيء نركز على المناطق المتضررة مثل كرميان وبارزان، والموصل أيضا. والمشروع له خمسة محاور رئيسية منها البحث السريري السريع وإنشاء مراكز اجتماعية ونفسية."

من جانبها أكدت جنار سعد عبد الله وزيرة شؤون الشهداء والمؤنفلين في حكومة إقليم كردستان على أهمية المشروع في إعادة تأهيل ذوي ضحايا الأنفال نفسيا. وقالت:
"هذا المشروع له أهمية كبيرة لأنه أول مرة تقوم فيها الأمم المتحدة بدعم مشروع لذوي الضحايا. وحاولنا تقديم الخدمات من النواحي التروبية والصحية، ولكن من الجانب النفسي لم نوفق في بناء مشروع للمعالجة النفسية... وأعتقد أن الإحصائيات كبيرة في منطقتي بارزان وكرميان، ولا نستطيع أن نعطي رقما دقيقا ولكن نسبة المتضررين فيها كبيرة."

على صلة

XS
SM
MD
LG