روابط للدخول

من المسؤول عن إهمال درس التربية الفنية في المدارس؟


عادل محمود – بغداد

في الدول المتقدمة لا تقل مادة التربية الفنية أهميةً عن بقية المقررات الدراسية التي يتلقاها التلاميذ في مختلف المراحل الدراسية, بل يراها المختصون بأنها اكثر أهمية كونها تنمي الذائقة الجمالية لدى التلاميذ وتبرز مواهبهم الفنية والإبداعية. لكننا في العراق ومنذ عقود طويلة لا نجد الاهتمام الكافي بدرس التربية الفنية وكثيرا ما يستغل هذا الدرس لتدريس الرياضيات أو اللغة الإنكليزية بحسب مدرسي مادة التربية الفنية الذين يؤكدون أن وزارة التربية هي المسؤولة عن ضياع المواهب. على الرغم من أن الوزارة أصدرت مؤخرا تعليمات بضرورة الاهتمام بدرسي التربية الفنية والرياضة.. (عادل محمود) تناول هذا الموضوع في تقريره التالي..

على صلة

XS
SM
MD
LG