روابط للدخول

المسيرة الأدبية للشاعر الشعبي محمد رحيم الطائي


فريال حسين

سعدت اوقاتكم مستمعينا لأعزاء في رحلتنا الأسبوعية مع برنامج (اجيال) وحلقة اليوم نسلط فيها الضوء على اسهامات الشاعر(محمد رحيم الطائي) في الشعر الشعبي والقصيدة المغناة ..

وين أشوفك
يا هو اليدليني بيك
روحي ليليه يمر بيها غرامك
ودمعة صارت تشتهيك
ضعت وين
بيا محطة بيا مدينة
بيا مكان
ويا صدر دافي بسرارك يحتويك
المشكلة شلون أنسى حبك
وآني حتى عيوني تسألني عليك
المكان البي كعدنه
كام يسألني عليك
والطريق البي مشينه
هو هم يسأل عليك
والورود الزاهيه تغير عطرهه
لأن يمكن فاركت لمسة ايديك

أحمد الزبيدي

شاعر عرفه العديد من العراقيين من خلال شاشة التلفزيون عند تقديمه لأول برنامج يعنى بالشعراء الشعبيين الشباب، والبعض الآخر استمع الى أغانيه بصوت عدد من المطربين الشباب..بداياته كانت مطلع ثمانينات القرن الماضي، كما كانت له العديد من الأسهامات الشعرية وهو اول من قدم ما يعرف بالدراما الشعرية من خلال ديوان صوتي بعنوان (هاتف بعد منتصف الليل) بجزئيه الأول والثاني..ضيفنا مستمعينا الأعزاء هو الشاعر (محمد رحيم الطائي) الذي يشغل الأن منصب عضو الهيئة الأدارية لجمعية الشعراء الشعبيين في العراق وقد أكد في لقاء أجراه معه مراسل اذاعة العراق الحر في اربيل (أحمد الزبيدي) أكد أن الشعر الشعبي يمر هذه الأيام بمرحلة صحية لأن معظم الشعراء العراقيين بدأوا يفكرون الأن في كيفية تصدير المفردة العراقية..

بعد أن سلطنا الضوء على المسيرة الأدبية والأسهامات الشعرية للشاعر الغنائي (محمد رحيم الطائي). هذه اجمل التحيات من مراسل اذاعة العراق الحر في اربيل (أحمد الزبيدي) ومن (فريال حسين) والمخرج(نجيب بالاي)..

على صلة

XS
SM
MD
LG