روابط للدخول

عودة المشهداني لرئاسة مجلس النواب مرهونة بتصويت المجلس وألغاء أمتيازاته التقاعدية


ليث أحمد – بغداد

بعد أن قدم رئيس مجلس النواب محمود المشهداني أستقالته المشروطة بحصوله على كافة حقوقه التقاعدية وأمتيازاته كرئيس لمجلس النواب عاد اليوم ليقدم طلباً لرئاسة المجلس يطلب فيه عودته الى المجلس بصفة نائب ويوضح عضوالأئتلاف العراقي الموحد عباس البياتي أن المشهداني حصل على أمتيازات تقاعدية تساوى فيها مع أمتيازات تقاعد رئيس الوزراء.

عضو الجبهة العربية للحوار الوطني محمد تميم أوضح أن من قدم طلب العودة هي كتلة رئيس مجلس النواب السابق وهي مجلس الحوار الوطني بعد أن شغر مقعد لديها كان يشغله المشهداني، ويبدو أن أسباب العودة ستكون من ورائها غايات لأعادة ترشيح المشهداني لرئاسة مجلس النواب الأمر الذي لم ينفه النائب محمد تميم.

رئاسة مجلس النواب من جهتها أحالت طلب المشهداني بخصوص العودة إلى اللجنة القانونية التي وجدت أن عودة المشهداني يجب أن تكون بتصويت مجلس النواب شريطة أن يفقد أمتيازاته التقاعدية بحسب عضو اللجنة القانونية والناطق بأسم جبهة التوافق سليم عبدالله الجبوري الذي أكدعلى عدم وجود موقف سياسي لدى الجبهة ضد عودة المشهداني.

النائب عباس البياتي يشير إلى تمسك الكتل التي وافقت على أستقالة المشهداني بمواقفها من عدم توليه منصب الرئاسة مجدداً، بعض المصادر من داخل مجلس النواب رفضت الأفصاح عن هويتها أشارت غلى أن مايتقاضاه رئيس مجلس النواب المستقيل من حقوق تقاعدية بلغت أربعين مليون دينار عراقي وأنه مصر على الأحتفاظ بهذه الحقوق في حال عاد كنائب إلى مجلس النواب أسوةً برئيس الجمعية الوطنية السابق حاجم الحسني ورئيس الوزراء السابق أبراهيم الجعفري، إلا أن المصادر ذاتها أكدت أن المشار أليهم أنهوا دوراتهم الأنتخابية ولم يتركوها مثل رئيس مجلس النواب المستقيل.

على صلة

XS
SM
MD
LG