روابط للدخول

ندوة موسعة في اربيل لتوعية النساء من خطر مرض سرطان الثدي


عبد الحميد زيباري – أربيل

بالتعاون بين وزارة الصحة في حكومة اقليم كردستان العراق ومنظمة زيان الصحية قامت وزارة الصحة بعقد ندوة موسعة لتوعية النساء من خطر مرض سرطان الثدي.
وشارك في الندوة مجموعة من عضوات الاتحادات والمنظمات النسوية في اقليم كردستان للاستماع الى توجيهات المختصين في مرض سرطان الثدي وكيفية معالجة المرض في وقت مبكر، مع عرض فلم عن اخطار اهمال المرض وعدم مراجعة الجهات المختصة.
زريان عبدالرحمن وزير الصحة في حكومة اقليم كردستان تحدث الى اذاعة العراق الحرعن هذه الندوة وقال:
السبب هو ان مرض سرطان الثدي هو مرض القاتل الاول عند النساء في كردستان واعداد المصابين في ازدياد مصدر والتشخيص يكون عادة متاخرا ولهذا النتائج عادة تكون سيئة مقارنة مع الدول الاخرى بينما في البلدان الاخرى تعيش المرأة مع المرض لسنين وكذلك قلة التوعية عند النساء للجوء لتشخيص المرض مبكرا.
واكد الوزير على وجود محاولات لدى وزارته في القيام بحملة وطنية ضد مرض سرطان الثدي واضاف:
نامل ان نبعث هذه الرسالة للبدأ بحملة وطنية شاملة لتوعية النساء لاجراء الفحوصات لهن على الاقل في الشهر مرة واحدة اوعند ملاحظة تغيرات في منطقة الثدي بمراجعة الطبيب المختص. ولدينا احصائيات رسمية و12% من حالات الوفات بسبب مرض سرطان الثدي.

الى ذلك اشارت الدكتور نرمين طه مصطفى اخصائية الجراحة العامة ان تشخيص المرض في الاقليم يمر بعدة مراحل، مؤكدة وجود عوائق اجتماعية تمنع النساء من محاولة تخيص المرض في وقت مبكر واضافت قائلة: تشخيص المرض يكون بثلاثة مراحل الاول الفحص السريري والثاني الاشعاعي والسونار والثالث التخيص النسيجي ويتم بطريقتين من خلال اخذ عينة من المرض وخلال المراحل الثلاثة هذه سيكون لدينا التخيص 100%. وعائق الخجل هو عائق كبير يمنع النساء من التوجه للاطباء ومحاولة اخذ العلاج في وقت مبكر من ظهور المرض.

على صلة

XS
SM
MD
LG