روابط للدخول

المجلة الثقافية


عادل محمود – بغداد

من ظلال شجرة الثقافة الوارفة، باغصانها الممتدة واوراقها المزهرة، نرسل اليكم مستمعينا الكرام اطيب التحايا والامنيات، ونحن نتواصل معكم في حلقة جديدة من مجلتكم الاسبوعية المجلة الثقافية...
نتوقف في بداية برنامجنا لهذا اليوم احباءنا المستمعين مع احد المصطلحات المهمة، وهو مصطلح او كلمة (الثقافة). اذ نرى الكثيرين يتناولون هذه الكلمة ويقولون عن فلان انه مثقف وينفون ذلك عن اخرين، فما هي الثقافة..ومن هو المثقف؟..
مصطلح الثقافة من اكثر المصطلحات استخداما، لكنه من اكثر المصطلحات صعوبة على التعريف، ففي حين يشير المصدر اللغوي والمفهوم المتبادر للذهن والمنتشر بين الناس الى حالة الفرد العلمية رفيعة المستوى، فان استخدام المقابل الانكليزي والاوربي لكلمة الثقافة وهو كلمة (CULTURE) يدل على حالة اجتماعية شعبية اكثر مما يدل على حالة فردية، ووفق المعنى الغربي تكون الثقافة مجموعة العادات والقيم والتقاليد التي تعيش وفقها جماعة ما او مجتمع بشري معين بغض النظر عن تطور العلوم لديه او مستوى حضارته وعمرانه.
الثقافة في اللغة العربية اساسا هي الحذق والتمكن والتهذيب، يقال: ثقف الرمح، أي قومه وسواه وهذبه، وقد يستعار هذا المعنى للبشر، فيكون الشخص مثقفا اذا كان متعلما ومهذبا ومتمكنا من العلوم والفنون والاداب، والبعض يربط الثقافة بسلوك الانسان، وكلما زاد نشاط الفرد ومطالعته واكتسابه الخبرة في الحياة، زاد معدل الوعي الثقافي لديه، واصبح عنصرا في بناء المجتمع...فهل اصبحت كلمة الثقافة اوضح الان بعد هذه التعاريف؟...هذا ما نأمله.

محطات ثقافية

* محطتنا الاولى في مدينة اربيل حيث تجري الاستعدادات لاقامة معرض دولي للكتاب في نيسان المقبل، هذا المعرض الذي من المؤمل ان يشهد مشاركة واسعة من دور النشر المحلية والعالمية. مدير المكتبات في وزارة الثقافة في حكومة اقليم كردستان محمد المندلاوي تحدث في مؤتمر صحفي عن الاستعدادات لهذا المعرض
(صوت مدير المكتبات محمد المندلاوي)
* الموصل مدينة جميلة، ساعدت مادة الحجر التي شيدت بها الكثير من مبانيها على حفاظها على الكثير من الشواخص المعمارية والابنية المتميزة. وضمن سعيها للفت انظار المسؤولين الى اهمية الانتباه الى هذا الخزين المعماري، اقام مركز دراسات الموصل وبالتعاون مع جمعية الفنانين التشكيليين في نينوى معرضا فنيا عرض الفنانون فيه لوحات مختلفة عن ارث المدينة ومبانيها:
(صوت مدير مركز دراسات الموصل ذنون الطائي)
اما الفنان خليف محمود رئيس جمعية الفنانين التشكيليين في نينوى فقال ان هذا هو المعرض الاول الذي يجري بالتعاون مع مركز دراسات الموصل:
(صوت الفنان خليف محمود)
* ونهبط من شمال العراق على امتداد انهاره لنتوقف في مدينة الناصرية، حيث احيا الشعراء الشعبيون امسية شعرية عن ذكرى استشهاد الامام الحسين عليه السلام، ساعين عن طريق التعبير الشعري الى وصف واقعة كربلاء التي مرت ذكراها مؤخرا:
(صوت الشاعر محمد السعيدي)
ولم تقتصر القراءات على واقعة كربلاء، اذ تناولت مواضيع اخرى كمعاناة الام العراقية وطول صبرها وتحملها:
(صوت الشاعر جميل الناشي)

لقاء البرنامج

لقاءنا هذا اليوم مع شخص جمع الرسم والشعر، تراه في لوحاته يعبر عن ارث العراق الحضاري القديم بمهارة وتنوع في الاسلوب، اما اشعاره فظلت على الرف طويلا حتى بدأ بطباعة بعضها مؤخرا، انه الرسام والشاعر سبتي الهيتي والذي تحدث اولا عن نشأته في مدينة هيت:
(صوت الشاعر والرسام سبتي الهيتي)

الخاتمة
ومن هذا الدمج بين الرسم والكلمة، بين الشعر واللوحة، نمضي معكم مستمعينا الكرام الى ختام صفحة جديدة من صفحات برنامجنا، والتي نأمل ان تكون قد أرسلت لكم شيئا من عبق شجرة الثقافة الوارفة، نلتقيكم مجددا الاسبوع المقبل في غابة الثقافة، ونستقبل اراءكم ومقترحاتكم على بريد الاذاعة الالكتروني، وهذه تحيات معد ومقدم البرنامج عادل محمود.

على صلة

XS
SM
MD
LG