روابط للدخول

موسى كاظم ضيف حلقة هذا الأسبوع


سميرة علي مندي

نستضيف فيه فنانا عراقيا يقيم في عمان..
أغنية (الله لا ينطي الزمان اللي على الغربة دلاني)

كان هذا مقطعا من أغنية للفنان موسى كاظم ضيف حلقة هذا الأسبوع من برنامج (عراقيون في المهجر) لنتعرف على بدايات دخوله عالم الغناء والموسيقى وأسباب غيابه عن الساحة الغنائية وتجربته في المهجر. فأهلا بكم.

الفنان موسى كاظم من مواليد بغداد 1967 وكان للبيئة التي عاش فيها دور في صقل موهبة الغناء لديه والتي ظهرت في فترة مبكرة من حياته.
موسى كاظم
درس أصول الغناء في معهد الدراسات النغمية مع مجموعة من الفنانين الشباب الذين اصبحوا فيما بعد أسماء لامعة في عالم الأغنية العراقية.
موسى كاظم
تتلمذ في معهد الدراسات النغمية على يد كبار الموسيقيين العراقيين الذين ما يزال يتذكرهم ويكن لهم التقدير.
موسى كاظم
عام 1988 فازت أغنيته (من الرسايل كاطعوني والله يمه حيروني) في استفتاء إذاعي. عن أول أغنية سجلها في العراق يقول الفنان موسى كاظم.
موسى كاظم

شهدت الأغنية العراقية في فترة التسعينات تراجعا ملحوظا وهبوطا في مستوى الكلمات والألحان وظهور أصوات غير مصقولة وكان لتلفزيون الشباب تحت إدارة عدي صدام حسين تأثير سلبي على الأغنية العراقية كما دفعت بالعديد من المطربين الجيدين إلى الهجرة وترك الوطن.
موسى كاظم
في مطلع الألفية الجديدة قرر الفنان موسى كاظم أن يترك العراق ليحقق أحلامه..
موسى كاظم
في عمان حيث ما يزال يقيم واجه صعوبات كثيرة حدت من انتشاره ووصوله إلى النجومية التي حققها معظم زملائه الشباب..
موسى كاظم
خوفا من عمليات السرقة ينوي الفنان كاظم موسى إعادة تسجيل أغانيه القديمة في البوم جديد..
موسى كاظم
يدعو الفنان موسى كاظم الجهات المعنية في العراق إلى الاهتمام بالفنانين العراقيين ودعمهم والدفاع عن حقوقهم للارتقاء بالأغنية العراقية وتسهيل عودة الفنانين المغتربين الذين اضطروا إلى ترك بلدهم وتقديم عروضهم ونتاجاتهم خارج وطنهم خشية من تعرضهم إلى مخاطر محتملة. من معاناة العراقيين المهجرين.
موسى كاظم


الفنان موسى كاظم اثر أن يودعنا بأغنية له وبعض الكلمات والأمنيات الطيبة لمستمعينا..
موسى كاظم


كنا مستمعينا الأعزاء مع الفنان العراقي موسى كاظم وقد حدثنا عن هموم ومعاناة الفنانين العراقيين المهاجرين وبدايات دخوله عالم الغناء وسنوات الدراسة في معهد الدراسات النغمية وأسباب غياب بعض الأصوات عن الساحة العراقية.

وبهذا مستعينا الأعزاء نصل إلى نهاية حلقة هذا الأسبوع من برنامج عراقيون في المهجر شكرا لحسن إصغائكم كما اشكر الزميلة فائقة رسول سرحان التي ساهمت في إعداد الحلقة من عمان حتى نلقاكم في حلقة قادمة. لكم كل الحب والتقدير من سميرة علي مندي واجمل التحايا وارقها من المخرج.

على صلة

XS
SM
MD
LG