روابط للدخول

ورش عمل للمرشحات في تكريت للتدريب على أسلوب الحوار السياسي والتواصل مع كتلهن السياسية ووسائل ألأعلام


عبد الله أحمد – تکريت

تفعيل دور المرأة القيادي في ظل مجتمع عشائري كمجتمع محافظة صلاح الدين هو ما تبنته اليوم جمعية الأمل العراقية التي أقامت ورش عمل جمعت فيها النساء المرشحات لعضوية مجلس صلاح الدين واللاتي بلغن عددهن 155 مرشحة ورش العمل التي استمرت على مدى يومين تضمنت تدريبا للمرشحات على أسلوب الحوار السياسي والتواصل مع مجتمعهم كما تقول الدكتورة( نجلاء الغزالي) مسئولة الجمعية في صلاح الدين "نحن كجمعية نعمل بالتعاون والتخويل من قبل المفوضية في نشر التوعية الانتخابية للنساء المرشحات في المحافظة وتطوير قابليتهن من حيث الحوار والتواصل مع كتلهم السياسية ومع وسائل الإعلام وكذلك تعريفهم بالتشريعات القانونية في الحملة الانتخابية".
بعض المعوقات كانت تواجه اغلب المرشحات في حملاتهن الانتخابية والتي أشار لها المدرب في حل النزاعات فلاح الالوسي "بان العرف العشائري في عدم تقبل ممارسة المرأة لحقها الانتخابي هو أمر ساد اليوم والأمر الأخر هوعدم ثقة المرأة بنفسها وبمن سوف ينتخبها وحالة اليأس في اتخاذ سلطة القرار داخل كتلهن السياسية"
بعض المرشحات تفاءلن بالانتخابات المقبلة وحصة المرأة فيها أذا ما أعطيت المرأة دورها في قيادة العملية السياسية في المحافظة كما تقول المرشحة حميدة محب ألعبيدي"هذه الورش مفيدة لتسليط الضوء على الدور القيادي للمرأة وإنها أي المرأة طموحه وتعمل بجد وأكثر من الرجل أذا ما أخذت فرصتها الحقيقة "
وقد شاركن في ورش العمل التي تخص التوعية الانتخابية للمرشحات عضوات حاليات في مجلس المحافظة وقد أكدن البعض منهن إن المجتمع أخيرا بدأ يعي أهمية مشاركة المرأة في الحياة السياسية كما تقول المرشحة (ساهرة عبد المهدي) عضو مجلس محافظة صلاح الدين "قرارنا ماشي في المجلس وضمن الكتل المرشحة المرأة فيها ولكن المرأة سوف تنحاز للمرأة في التصويت"
المرأة نصف المجتمع هي المقولة التي تحاول النساء في صلاح الدين تطبيقها على ارض الواقع بعد أن تأخذ دورها القيادي فيه.

على صلة

XS
SM
MD
LG