روابط للدخول

المالكي يدعو العرب والمسلمين إلى مقاطعة إسرائيل والصدر يناشد العراقيين التضامن مع غزة


ناظم ياسين

أحيَت جموع غفيرة من العراقيين وأعداد من الزوار الأجانب في كربلاء الأربعاء ذكرى عاشوراء وسط إجراءات أمنية مشددة.
ونُقل عن مسؤولين محليين القول إن عدد الزوار العراقيين والعرب والإيرانيين وغيرهم من جنسيات أخرى تجاوز المليونين.
وبثت وكالات أنباء عالمية تقارير مصوّرة من كربلاء عن المواكب الحسينية التي مارست شعائر الزيارة فيما انتشر نحو ثلاثين ألفا من عناصر الأمن على الطرق الرئيسية المؤدية إلى المدينة وشوارعها لتأمين الحماية.
وأفادت مصادر رسمية بأنه لم يُسجّل أي خرق أمني خلال مراسم إحياء ذكرى عاشوراء في يومها العاشر الأربعاء.

دعا رئيس الوزراء العراقي نوري كامل المالكي الدول العربية والإسلامية إلى قطع العلاقات والاتصالات " السرية والعلنية" مع إسرائيل ردّا على العملية العسكرية الإسرائيلية المتواصلة في قطاع غزة منذ اثني عشر يوما.
ونقلت وكالة رويترز للأنباء عنه القول في تصريحاتٍ أدلى بها للصحافيين بعد اجتماعه مع عدد من قادة الجيش العراقي بمناسبة عيد الجيش الثلاثاء إن "ما يحصل من اعتداءات وجرائم كبرى على الشعب الفلسطيني في غزة" يثير مشاعر الألم والحزن واصفاً الهجمات الإسرائيلية بأنها "جريمة بشعة."

وفي سياق متصل، دعا رجل الدين العراقي مقتدى الصدر الأربعاء المقاومة العراقية إلى تنفيذ عمليات "ثأر" ضد القوات الأميركية في العراق احتجاجاً على الهجوم الإسرائيلي في غزة.
وجاء في نبأ بثته وكالة أسوشييتد برس للأنباء أن الصدر دعا في بيانه إلى رفع الأعلام الفلسطينية على المساجد والكنائس والمباني في العراق لإبداء التضامن.
فيما نقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن البيان إنه يدعو جميع الدول التي تضيّف سفارات إسرائيلية في أراضيها إلى غلق تلك البعثات تضامناً مع الشعب الفلسطيني.

نُقل عن عزت إبراهيم الدوري نائب صدام حسين القول في تسجيلٍ صوتي إن إسرائيل لم تكن لتجرؤ على شنّ هجومها الحالي في غزة لولا غياب العراق ورئيسه السابق.
وجاء في النبأ الذي بثته رويترز أن الدوري ذكر في التسجيل الذي أذاعته قناة الجزيرة الفضائية التلفزيونية إن المتمردين العراقيين سيتفاوضون مع الولايات المتحدة إذا انسحبت حكومة الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما من العراق.
يذكر أن الدوري هو أرفع عضو مازال مطلق السراح من نظام الحكم العراقي السابق.

أعلنت إسرائيل الأربعاء تعليق عمليات القصف على غزة لثلاث ساعات يومياً. ومن جهته، صرح أسامة أبو خالد من المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في دمشق بأن الحركة لن تطلق صواريخ على إسرائيل طوال فترة تعليق عمليات القصف الإسرائيلية على غزة.
ونقلت وكالة فرانس برس للأنباء عن الناطق باسم الجيش الإسرائيلي بيتر ليرنر القول إن بإمكانه تأكيد وقف العمليات الهجومية "لتسهيل نقل المساعدات الإنسانية والسماح للسكان بالتزود بالمؤن وتسهيل عمل المنظمات غير الحكومية"، بحسب تعبيره.
وكان ناطق عسكري إسرائيلي صرح في وقت سابق بأن عمليات القصف على غزة ستتوقف لثلاث ساعات يوميا اعتبارا من الساعة الحادية عشرة بتوقيت غرينتش الأربعاء.
فيما أوضح مصدر في وزارة الدفاع الإسرائيلية أن تعليق القصف سيقتصر على مدينة غزة ومحيطها ولن يكون معمما على كامل القطاع وحذر الجيش من انه سيرد على أي إطلاق نار فلسطيني خلال فترة التعليق.

يذكر أن العمليات العسكرية الإسرائيلية في قطاع غزة أوقعت حتى الأربعاء 644 قتيلا واكثر من 2700 جريح فلسطيني. فيما قتل عشرة إسرائيليين بينهم ثلاثة مدنيين في هجمات الصواريخ الفلسطينية.

في واشنطن، أكد البيت الأبيض الأربعاء أهمية التوصل بشكل عاجل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في الصراع في غزة بين إسرائيل وحركة حماس.
ونُقل عن الناطقة الرئاسية الأميركية دانا بيرينو القول إن الولايات المتحدة تعمل "على تحقيق ذلك بأسرع ما يمكن." ولكنها أضافت أن الجهود مُعقدة بسبب كثرة عدد الأطراف اللاعبة.


في واشنطن أيضاً، أدلى الرئيس الأميركي المنتخب باراك اوباما بأول تصريحٍ له عن المواجهات الدائرة في غزة قائلا إنه يشعر بالقلق العميق لسقوط ضحايا مدنيين من الطرفين.
وأضاف في تصريحاتٍ أدلى بها للصحافيين الثلاثاء أنه سيقول الكثير حول النزاع الإسرائيلي الفلسطيني فور تسلمه مهام منصبه في 20 كانون الثاني موضحا أنه حتى يحين ذلك الموعد فإن الرئيس جورج دبليو بوش هو الذي يتحدث باسم الولايات المتحدة.
(صوت الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما)
"من الواضح إنني أشعر بالقلق العميق إزاء الصراع الدائر هناك.
إنني أتلقى التقارير الوافية وأُراقبُ الوضعَ بشكلٍ يومي. وإن سقوط ضحايا مدنيين في غزة وإسرائيل هو مصدر قلق عميق بالنسبة لي. وبَعدَ العشرين من كانون الثاني، سوف أقول الكثير حول هذه القضية."

وأكد أوباما أن الإدارة الأميركية المقبلة سوف تواصل المساعي الرامية إلى حل الصراعات في منطقة الشرق الأوسط:
(صوت الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما)
"اعتباراً من بدايةِ إدارتِنا، سوف نشارك بشكلٍ فاعلٍ ومتواصل في المحاولات الرامية إلى حلّ الصراعات الدائرة في الشرق الأوسط."

وفي نيويورك، قالت وزير الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس إن الولايات المتحدة تسعى نحو إصدار قرار دولي لوقف إطلاق النار بشكل دائم.
وأضافت متحدثةً أمام مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الثلاثاء
إن من الأهمية بمكان التوصل إلى وقفٍ للنار يمكنه الاستمرار ويجلب ما وصفته بـ"أمن حقيقي":
(صوت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس)
"إن وقفَ إطلاق النار الذي يُعيد تلك الأوضاع غير مقبول ولن يستمر. إننا بحاجةٍ ملحّة إلى الاتفاق على وقفٍ للنار يمكنُه الاستمرار ويجلبُ أمناً حقيقياً."

في دمشق، بحث المبعوث الروسي الكسندر سلطانوف الأربعاء مع الرئيس السوري بشار الأسد الوضع في غزة وضرورة وقف الهجمات الإسرائيلية كما التقى رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.
وأفادت وكالة الأنباء السورية الرسمية بأن اللقاء بين الأسد وسلطانوف تناول الجهود المبذولة للتوصل إلى وقف فوري للهجمات الإسرائيلية في غزة.
فيما أعلنت حركة حماس في بيان أن رئيس مكتبها السياسي خالد مشعل التقى سلطانوف وانتقد ما وصفه بالصمت الدولي على "الجرائم الوحشية التي ترتكبها قوات الاحتلال"، بحسب تعبيره.
وأشار البيان إلى أن مشعل طالبَ "روسيا بموقف حازم وحاسم" إزاء الهجمات الإسرائيلية.
من جهتها، أفادت وزارة الخارجية الروسية في بيان بأن مشعل أبدى استعداده للمشاركة في التوصل إلى حل.

في بيروت، أعلن الأمين العام لجماعة (حزب الله) اللبنانية حسن نصر الله الأربعاء في كلمة ألقاها عبر شاشة ضخمة في ذكرى عاشوراء أمام عشرات الألوف من أنصاره أن "كل الاحتمالات قائمة ومفتوحة" في ظل ما يجري في غزة.
ونُقل عنه القول في ردّ على تصريحٍ لرئيس الوزراء الإسرائيلي أيهود أولمرت حول الاستعداد لمواجهة (حزب الله) إن إسرائيل "لن تستطيع القضاء على حماس ولا على حزب الله" مضيفا أن "حربهم في تموز هي نزهة إذا ما قيست بما أعددناه لهم في حال قاموا بعدوان جديد"، على حد تعبيره.

في براغ، ذكرت الرئاسة التشيكية للاتحاد الأوروبي الأربعاء أنها تشعر بقلق بالغ إزاء تزايد عدد القتلى المدنيين في غزة.
ودعت في بيان إسرائيل إلى فتح ممر إنساني مناشدةً الطرفين تنفيذ وقف لإطلاق النار.

من جهته، صرح منسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا الأربعاء بأن وقف النار محتمل في وقت قريب في الصراع الدائر في قطاع غزة.
ونُقل عنه القول في مقابلة إذاعية إن اقتراحاً لوقف النار استُقبل بترحاب من جانب دول عربية مثل سوريا وان رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود أولمرت قد يجتمع مع الرئيس المصري حسني مبارك لبحث ذلك.

في أبرز الأنباء العالمية الأخرى، وفي موسكو، أُعلن الأربعاء وقف إمدادات الغاز التي تتسلمها الدول الأوربية عبر أوكرانيا.
التفاصيل مع امراسل إذاعة العراق الحر ميخائيل ألاندارنكو:
"أكد نائب رئيس إدارة شركة غازبروم الروسية أليكساندر ميدفيديف أن أوكرانيا قطعت إمدادات الغاز الروسي إلى أوروبا. واقترح رئيس شركة غازبروم أليكسي ميللر أثناء لقاء مع رئيس الوزراء الروسي فلاديمير بوتين بوقف إيصال الغاز الروسي إلى الحدود الروسية الأوكرانية فوافَق فلاديمير بوتين مع هذا الاقتراح:
(صوت بوتين)
"أنا موافق مع اقتراحكم حول وقف الإمدادات ولكن يجب القيام بذلك بصورة علنية وبحضور مراقبين دوليين".
وصرح المتحدث باسم شركة غازبروم سيرغي كوبريانوف من جانبه أن أوكرانيا سحبت ما يزيد على 20 مليون متر مكعب من الغاز المخصص لأوروبا يوم أمس فقط:
(صوت كوبريانوف)
"سرقت شركة نفط غاز الأوكرانية 21 مليون متر مكعب من الغاز المخصص لأوروبا يوم أمس، وذلك بحجة استهلاك الغاز لحاجيات تكنولوجية".

أخيراً، وفي تركيا، أُعلن الأربعاء أن الشرطة اعتقلت اكثر من ثلاثين شخصا بينهم جامعيون وضباط متقاعدون في إطار التحقيق في مؤامرة انقلابية مزعومة.
وأفادت وكالة الأناضول التركية للأنباء بأن عمليات الاعتقال جرت في ست محافظات في شكل متزامن. لكن الشرطة في أنقرة واسطنبول رفضت التعليق على النبأ.
وكانت السلطات القضائية التركية بدأت في تشرين الأول الماضي محاكمة 86 شخصا بينهم ضباط متقاعدون وصحافيون وسياسيون بتهمة السعي إلى زعزعة استقرار البلاد من أجل التمهيد لانقلاب عسكري مُفترَض.

على صلة

XS
SM
MD
LG