روابط للدخول

ثلاثة ملايين زائر لكربلاء خلال شهر محرم الحرام


مصطفی عبد الواحد – کربلاء

شارك الآلاف من العراقيين وغير العراقيين بإحياء زيارة عاشوراء التي بلغت ذروتها ليلة وصباح الأربعاء، وقدر عدد المشاركين في إحياء هذه الزيارة ممن زاروا كربلاء بدءا من الأول من شهر محرم الحرام بثلاثة ملايين زائر وفقا لرئيس لجنة السياحة الدينية في كربلاء الشيخ عبد الحسن الفراتي، والذي قدر عدد الزائرين الأجانب ممن أحيوا عاشوراء بحوالي 75 ألف زائر، وقد لوحظ أن العشرات من الزوار الهنود والإيرانيون والعرب قد شاركوا بمواكب خاصة بهم في إحياء عاشوراء.
في ذات السياق تعد ألمواكب الحسينية من ابرز ما يحيي به الزائرون زيارة عاشوراء حيث تنطلق هذه المواكب عبر مسارات حددت لها مسبقا لتتجه في النهاية إلى حرم الإمام الحسين عليه السلام كما يقول أبو عبد الله.
من جهة أخرى قال عدد من الزوار الإيرانيين ألذي شاركوا بكثرة في زيارة عاشوراء إن عدة آلاف من مواطنيهم لم يتمكنوا من اجتياز الحدود العراقية بسبب بطء إجراءات التحقق من جوازاتهم لقلة عدد العراقيين العاملين في المنافذ الحدودية، كما يشير أحد الزوار الإيرانيين من العاصمة طهران، لافتا إلى الظروف الصعبة التي يتعرض لها الزائرون عند الحدود سيما مع انخفاض درجات الحرارة.
من جهته حمل رئيس لجنة السياحة الدينية في كربلاء الشيخ عبد الحسن الفراتي حمل مديرية المنافذ الحدودية مسؤلية ما وصفه بتعريض الزائرين الأجانب للمتاعب، وطالب الفراتي بتطوير المنافذ الحدودية وزيادة عدد العاملين فيها.
جدير بالإشارة أن المؤسسات والجمعيات الخدمية قد استنفرت كل جهودها خلال الأيام العشرة الماضية لتوفير ما أمكن من احتياجات آلاف الزائرين كما يقول هيثم فاخر حسين مسؤول إحدى مفارز الهلال الأحمر.
واستغلالا لتجمع آلاف الأشخاص في كربلاء دعا معتمد آية الله السيستاني الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال مؤتمر صحفي عقده عصر الثلاثاء إلى أن تكون ذكرى عاشوراء حافزا للموظفين والمسؤلين يدفعهم لخدمة الناس على حد قوله، كما دعا الكربلائي المرشحين إلى الصدق في حملتهم الانتخابية وتجنب الوعود غير الدقيقة ألتي قال إنها حرام ولا تنسجم مع المبادئ والتربية الحسينية على حد تعبير الكربلائي.

على صلة

XS
SM
MD
LG