روابط للدخول

2009: توسيع الحركة التجارية واستقطاب رؤوس الأموال العراقية


ناظم ياسين

في هذه الحلقة الجديدة من برنامج (التقرير الاقتصادي) نسلّط الضوء على جهود القطاع الخاص العراقي لتعزيز الحركة التجارية والانتعاش الاقتصادي واستقطاب رؤوس الأموال المهاجرة خلال العام 2009 وذلك عبر مقابلة خاصة مع رئيس غرفة تجارة بغداد بالنيابة محمود محمد جواد علوش.
*********************

صرّح نائب رئيس غرفة تجارة بغداد بالنيابة محمود محمد جواد علوش بأن اتفاق التعاون المشترك الذي تم التوصّل إليه مع اتحاد الغرف التجارية العربية في أستراليا أخيراً من شأنه أن يعزز التبادل التجاري ويشجّع رجال الأعمال على الاستثمار في مشاريع مشتركة مع نظرائهم العراقيين خلال العام 2009.
وأضاف في تصريحاتٍ خاصة لبرنامج (التقرير الاقتصادي) أن من المتوقع أن تؤدي الجهود المتواصلة لاستقطاب رؤوس الأموال المهاجرة إلى تشجيع المستثمرين العراقيين المقيمين في الخارج على العودة بأعداد متزايدة خلال العام 2009 لاستئناف نشاطهم الاقتصادي داخل البلاد وافتتاح المشاريع التي من شأنها الإسهام في القضاء على مشكلة البطالة من خلال توفير فرص عمل جديدة في فعاليات القطاع الخاص وذلك بعد التحسّن الملحوظ في الأوضاع الأمنية.
يشار إلى أن غرفة تجارة بغداد تكثّف اتصالاتها واجتماعاتها مع نظيراتها في مختلف دول العالم من أجل تعزيز التعاون الاقتصادي وتوسيع التبادل التجاري مع العراق. وفي إطار هذه الجهود، تُقام معارض نوعية مشتركة وتنعقد لقاءات دورية يُجرى خلالها بشكلٍ خاص شرح قانون الاستثمار الجديد في العراق وإطلاع الجهات المعنية على الحوافز والتسهيلات الممنوحة التي يتضمنها.
وفي المقابلة التالية التي أُجريت عبر الهاتف، تحدث علوش أيضاً عن شؤون اقتصادية مهمة أخرى بينها التوسّع المتوقَع في قطاع المصارف الخاصة خلال العام 2009 واستئناف نشاطات معرض بغداد الدولي إضافةً إلى الخطط المشتركة مع وزارة التجارة العراقية لزيادة الصادرات الزراعية ولا سيما التمور وذلك في أعقاب إعادة تأهيل شركة التمور العراقية.
(المقابلة مع رئيس غرفة تجارة بغداد بالنيابة محمود محمد جواد علوش)

على صلة

XS
SM
MD
LG