روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الاحد 28 كانون الأول


محمد قادر

تباينت الموضوعات التي تناولتها الصحف البغدادية ليوم الاحد. فجريدة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي اشارت الى مطالبة الحكومة بوقف الاعتداء الإسرائيلي على غزة معلنة عزمها على المشاركة في الاجتماع الطارئ لجامعة الدول العربية.

كما نشرت الصحيفة في خبر آخر لها ان القوات الأميركية ستنسحب من بغداد وفق أربع مراحل. ونقلت عن مصادر مطلعة ان اكثر من 1500 جندي اميركي سينسحبون من بغداد وسيغادرون البلاد شباط المقبل. وتقول المصادر إن هذه الخطوة تعد مؤشراً ًقوياً على تمسك الادارة الاميركية ببنود اتفاقية سحب القوات.

اما لصحيفة المشرق فقد صرح القيادي في الائتلاف الموحد علي الاديب بان اختيار المرشحين لرئاسة مجلس النواب هو من حصة المكون العربي السني داخل البرلمان وليس من الضروري ان يكون المرشح من جبهة التوافق حصراً. مضيفاً للصحيفة بان الخلافات بين مكونات جبهة التوافق لا تتعلق فقط باستقالة محمود المشهداني من رئاسة مجلس النواب بل انها كانت موجودة قبل ذلك. بحسب تعبيره.

صحيفة المدى من جهتها خصصت صفحاتها الداخلية لتقديم مراجعات لأهم أحداث العام 2008. وتفيد الصحيفة بان العام المنصرم يترك للعام المقبل الكثير من الملفات والالتزامات التي سيكون ممكنا معها القول إن 2009 ستقرر بشكل أساس وحاسم صورة المستقبل وبناء الدولة وسلطاتها.

ومنها انتقالاً الى جريدة الاتحاد، ففي صفحة "آراء وافكار" يرى عمران العبيدي ان المشاكل التي تعترض موضوعة الميزانية هذا العام هي اكثر التباسا من ذي قبل، فهذه المرة ينضم سعر النفط المتدني ليكون عبئاً اضافياً وليشكل تحدياً جديداً للاقتصاد العراقي.
ويشير الكاتب الى ان الوضع العراقي برمته لايتحمل تكرار الازمات نفسها كل مرة لأنه من غير الممكن ان تواجه العملية السياسية نفس الصعوبات دون ايجاد الحلول الحقيقية لتلك الاشكالات، كما ان ذلك مؤشر على ضعف في الاداء السياسي ومعناه ايضا شيوع حالة الترقيع في معالجة القضايا ذات الحساسية الكبيرة.
وعلى حد قول الكاتب في جريدة الاتحاد

على صلة

XS
SM
MD
LG