روابط للدخول

وزارة الصحة تعلن عن نيتها البدء بتنفيذ مشروع التمريض الخاص أو العيادات الشعبية


محمد کريم – بغداد

مايزال القطاع الصحي الحكومي في العراق يعاني بوجه عام التدني الواضح لمستوى الاداء لوجود قائمة طويلة من الاسباب لعل في مقدمتها النقص الحاد في الادوية والكادر الطبي المتقدم ناهيك عن الزيادة المستمرة لاعداد السكان مع بقاء عديد المؤسسات الصحية الحكومية على حاله.
اليوم بدت وزارة الصحة وكنها تحاول طرح بعض التجارب لمعالجة هذا الواقع كان اخرها اعلان نيتها تخصيص 25% من الطاقة الاستيعابية للمستشفيات العامة كاجنحة تعمل بنظام التمريض الخاص مايعني توفير الخدمات الطبية لقاء اجور معينة حسبما جاء على لسان وكيل الوزارة الدكتور عصام نامق.

في الوقت ذاته اشار نامق الى ان تطبيق مشروع الاجنحة الخاصة سيجري على مراحل تبدأ مع مطلع العام2009.


الى ذلك يرى عضو لجنة الصحة والبيئة في مجلس النواب العراقي باسم شريف ان فكرة الاجنحة الخاصة لن تعدو كونها محاولة جزئية لمعالجة مشكلات الواقع الصحي في البلاد داعيا الى الاهتمام بقطاع الرعاية الصحية الاولية باعتباره الخطوة الاولى للارتقاء بهذا الواقع.

اما المواطنون فقد اعربو عن عدم ترحيبهم بالفكرة بسبب تخوفهم من استاثار الاجنحة الخاصة بتقديم الخدمات المتميزة على حساب الاجنحة العامة كما يفيد بذلك المواطن ابو تحسين.

على صلة

XS
SM
MD
LG