روابط للدخول

مشادة كلامية تحول دون عقد جلسة مجلس النواب الخميس


ليث أحمد - بغداد

قرر رئيس مجلس النواب العراقي محمود المشهداني رفع جلسة يوم الخميس وذلك بسبب عدم حصول النصاب القانوني للأعضاء على أن تعقد الجلسة القادمة يوم السبت المقبل. نواب أكدوا لإذاعة العراق الحر أن مشادة كلامية حدثت خلال جلسة الأربعاء بين رئيس مجلس النواب محمود المشهداني وعدد من النواب على خلفية مشروع القانون المقدم من مجلس الوزراء حول سحب القوات البريطانية من العراق، بينما كشف النائب عبد الكريم السامرائي أن المشهداني كان قد قرر أن يعرض موضوع استقالته أمام أعضاء المجلس خلال جلسة الخميس، ليث أحمد لديه المزيد من التفاصيل..

تنتظر مجلس النواب العراقي الذي لم يتبق على مهامه سوى عام واحد حزمة من المشاريع والقوانين المهمة التي لم يستطع أنجازها خلال السنوات الثلاث المنصرمة من بينها التعديلات الدستورية وقانون النفط والغاز علاوة على مشاريع قوانين تمت قراءتها ولم يصوت عليها لحد الان، وفي دورته التشريعية الحالية التي ستنتهي حال أقراره للموازنة الأتحادية لعام 2009 فأن هنالك العديد من مشاريع القوانين التي ستطرح للتصويت بحسب عضو لجنة الأمن والدفاع عباس البياتي من أهمها قانون تقاعد الضباط وترقيتهم، البياتي أشار الى قوانين أخرى تنظم عمل الوزارات بما فيها الأمنية.

إلا أن بعض القوانين ستواجهها تحديات تسبق تشريعها من قبل مجلس النواب فالنائب كمال الساعدي يشير الى أن من بين هذه القوانين هو قانون الأنتخابات المحلية لمحافظة كركوك المقرر أجراؤها في منتصف العام المقبل حيث أن اللجنة المشكلة لهذا الغرض لم تمارس أعمالها لحد الآن وأوضح الساعدي أن الكثير من الغموض يكتنف الالية التي ستخرج بها اللجنة، ومن بين القوانين الأخرى التي تنتظر مجلس النواب بحسب النائب كمال الساعدي هو قانون الأحزاب الذي سينظم عملها وآلية تشكيلها علاوة على قانون الأنتخابات النيابية.

وفي ظل هذا الكم من القوانين والمهام ومع ماتبقى من فترة زمنية لاتتعدى العام الواحد فأن النائب حارث العبيدي يجد أن مجلس النواب غير قادر على أنجازها جميعا بسبب حجم المشاكل والخلافات السياسية التي يمر بها المجلس.

على صلة

XS
SM
MD
LG