روابط للدخول

حلقة جديدة


فريال حسين و ديار بامرني

اهلا اهلا اهلا..موعد اخر حافل بالمحبة والأماني الحلوة لمستمعي اذاعة العراق الحر..وبطاقة دعوة من اسرتنا للمشاركة في حلقة جديدة من النوافذ المفتوحة ..اهلا بكم وبالحمام الزاجل وكونوا معنا دوما...
ياحمام

فريال:رسائل التهنئة بالعيد لم تتوقف طيلة الأسبوعين الماضيين وأود أن اشكر كل من بعث برسالة محبة ومباركة بهذا العيد ومنه المستمع (وان مهدي) من بغداد وأخرى من ديالى من المستمع(عباس فرحان) والسجناء في السعودية(ثامر غازي) والسجين (رائد هلول) ويقول في ابوذيته:
سجين ولا عندي جنحان وطيرن ومركم
وأضل خاضع لمر الله وأمركم
ولابد هالسجن يخلص ومركم
وتبقون انتم اعز الناس اليه
شكرا يا رائد..

كما وصلتنا بعض الأبوذيات والدراميات من عدد من المستمعين والمستمعات ومنهم المستمعة دموع من النجف:

صعب يا غالي غيابك وآني مستحمل عذابك راضي اسمع عتابك بس لا تهجر احبابك ..

رسالة من صديق الاذاعة (راسم غازي) وبعث بتحياته لنا من الديوانية مدينةالعنبر , والحقيقة استوقفني وصفه لمدينته بانها مدينة العنبر , واعتقد كل مدينة من مدن العراق ترتبط بصفة أو سمة او حادثة او صف تاريخي ارتبط باسمها فمثلا الموصل الحدباء
والبصرة الفيحاء، والفلوجة مدينة المنائر وكركوك مدينة النار الازلية، وبعقوبة مدينة البرتقال، وبغداد مدينة المنصور المدورة أو دار السلام، والمسيب أخذت اسمها من الصحابي الجليل سعيد بن المسيب، وأربيل مدينة القلعة العريقة، والنجف: الارض التي لا يعلوها الماء، وغير ذلك من التسميات والصفات والمعاني، ما رأيكم اعزائي ؟؟ هذه دعوة من برنامج نوافذ مفتوحة لفتح دليل المدن العراقية والتعريف بها ومعاني اسمائها ،يعني اطلب من مستمعينا ارسال ما لديهم من توصيفات ومعاني ورموز للمدن العراقية ، ودعونا نوثق تواريخ المدن وصفاتها ونتبادل المعلومات عن مدن العراق العزيزة..نلتقي بالمستمع راسم من مدينة العنبر الديوانية ..

لقاء مع راسم

ديار: كعادتنا كل نهاية سنة وقبل استقبال سنة جديدة نطرح موضوع أختيار شخصية العام، وأود من مستمعينا أن يكتبوا لنا من هي الشخصية المؤثرة لعام 2008، سواء كانت سياسية أو أجتماعية أو فنية، لكي نسلط الضوء عليها ،ونتيح للمستمع الفائز أن يلتقي بتلك الشخصية عن طريق الهاتف. وأنا بأنتظار ترشيحاتكم لشخصية عام 2008

فريال: عودة الى رسائل المستمعين التي تضمنت مقترحات ووصلتني في هذا الأسبوع رسالتان الأولى من المستمع (مصعب العبيدي) ولديه اقتراح بأستحداث فقرة للتواصل مع المستمعين عبر النوافذ المفتوحة من خلال رابطة مستمعي العراق الحر..ياصديقنا مصعب أن فقرات البرنامج هي نافذة للتواصل مع المستمعين ولكل من يود المشاركة في طرح قضية أو مشكلة أو عرض لمواهبه او المشاركة في استفتاء معين.أود من المستمعين انفسهم أن يطرحوا قضية ما، لكي نسلط الضوء عليها بشكل مكثف خلال كل حلقة من النوافذ المفتوحة..
أما الرسالة الثانية فكانت من المستمعة فتاة الأحزان وهي تقترح ايضا استحداث فقرة للمشاكل، ولكن اود أن تكون المشاكل المطروحة تهم عددا كبيرا من المستمعين، وأن لا تكون شخصية جدا..ووصلتنا رسالة من المستمع (سعد أحمد) من الموصل الذي يشكو لنا من حالته الصحية بعد اصابته بعيارات نارية السنة الماضية..
لقاء مع سعد

وصلت للبرنامج العديد من رسائل المستمعين ومنهم عدنان أحمد من بغداد وخوشابا ايشو من عمان وفيفيان ساعي من الموصل يطلبون فيها أجراء لقاء مع المدرب البرازيلي (جورفان فييرا)، ومراسلنا في اربيل (أحمد الزبيدي) أجرى لقاءا مع فييرا حيث كشف عن عدد من المعوقات التي تجعل من ذهب خليجي 19 حلما مستحيلا في اشارة الى استعدادات المنتخب العراقي لخوض المسابقات التي ستجري مطلع العام المقبل في سلطنة عمان....
لقاء مع فييرا
فريال:حتي نلتقي من جديد نقدم احلى الأماني لمستمعينا في كل مكان وانتظرونا في الحلقة المقبلة من برنامج النوافذ المفتوحة.

على صلة

XS
SM
MD
LG