روابط للدخول

وزارة العمل تشكل دائرة خاصة لرعاية المرأة الأرملة والمطلقة والعانس


سعد کامل – بغداد

من بين ما افرزتها الحقبة الفائتة بعد مرحلة التغيير التي عاش فيها الناس تحت وطأة الاوضاع الامنية المتدهورة والتهديدات والمخاطر. الاعداد الكبيرة من الارامل اللاتي وجدن انفسهن بمواجهة مستقبل غامض بعد رحيل الزوج وفقدان المعيل. الذي ازدادت بغيابه معاناة العديد من النسوة واصبحت حياتهن محاطة بالمصاعب والمتاعب وخصوصا من تركتها توقيتات القسمة والقدر تنوء بحمل ثقيل وهي تتقلب بين مسؤولية تربية الاطفال بمفردها وضمان اسباب العيش لكريم لهم وكما تحكي المواطنة ام صلاح من حي الشعب.
وبنفسية منكسرة مليئة بالهموم والالم تحدثت المواطنة ام حيدر عن متاعبها في ملاقاة ظروف صعبة زحفت نحو اركان حياتها مع اطفالها السبعة بعد رحيل ابيهم في حادث تفجير ارهابي في منطقة السنك قبل عامين.
ولتمشية امور المعيشة اليومية التحقت اعداد كبيرة من النساء الارامل الى سوق العمل بحثا عن اسباب الرزق وهناك من دفعتها الظروف الى زج اطفالهن الى ممارسة مهن مختلفة عسى ان تدر عليهم ببعض من الدنانير تؤمن لهم متطلبات سلة الغذاء.
وفي مبادرة حكومية لدعم بعض الشرائح من النساء ومن بينهن المرأة الارملة كشف المستشار الاعلامي لوزارة العمل عبد الله اللامي عن بداية الاستعدادات لتشكيل دائرة خاصة لرعاية المرأة من بين مهامها النهوض بالواقع الاقتصادي والصحي والتربوي للفئات المشمولة من النساء بذلك البرنامج.
وبحثا عن عوامل الالستقرار الاجتماعي لهن تحدث اللامي عن مقترح تقديم منح للراغبين من الرجال بالزواج من النساء المطلقات والعوانس وكذلك الارامل.

على صلة

XS
SM
MD
LG