روابط للدخول

مهرجان في اربيل بمناسبة الذكرى الـ 45 لوفاة مطرب المقامات الكردية الفنان سيوا


عبد الحميد زيباري – أربيل

بمناسبة مرور 45 عاما على رحيل فنان المقامات الكردية سيوه، اقامت مديرية الثقافة السريانية التابعة لوزارة الثقافة في حكومة اقليم كردستان العراق، مهرجانا تكريما لهذا الفنان الذي احدث طفرة كبيرة في المقامات الكردية.
والفنان سيوه واسمه الاصلي صليوه يلدا صليوه كان شماسا في كنسية كويسنجق فاستفاد من الالحان الكنسية ومزجها بالمقامات الكردية وسجل في خمسينيات القرن المنصرم مقامات(سحره، واي كولي) والعديد من المقامات الكردية الاخرى للاذاعة العراقية في بغداد مما اذاع صيته بين الناس ومحبي المقام الكردي.
بطرس هرمز مدير الثقافة السريانية في وزارة الثقافة تحدث عن هذا المهرجان الى اذاعة العراق الحر وقال:
جاء التكريم للفنان سيوه لوجود ارث فني مشترك بين الشعبين الكردي والسرياني من خلال الاغاني التي قدمها على اللحن الكنسي.

وللفنان سيوه نتاجات مشتركة باللغتين الكردية والسريانية، ويؤكد هرمز على ضرورة الحفاظ على هذا الارث المشترك بين الثقافتين واضاف:
هذا الارث المشترك يجب ان يكون رابطا بين المثقفين للشعب السريان الكلدان والاشوريين وبين الكرد ويجب ان يستمر هذا الرابط من خلال اظهار الجوانب الايجابية.

واستفاد سيوه من عمله كشماس في الكنسية حيث يقدم التراتيل الكنسية واستطاع ان يتخذ من الكلمة والاشعار الكردية الكلاسيكية ويناغمها على الالحان الكنسية فاحدث طفرة في المقام الغنائي الكردي.

الفنان مربيل صليوه حنا يتحدث عن الفنان سيوه بهذا الشكل ويضيف: الفنان سيوه كان شماسا في كنسية كويسنجق وذات صوت شجي ويقرأ المقامات مع صديقه الفنان الكردي ملا اسعد في مقاهي ونوادي والمناطق السياحية في المنطقة.

وعرض في المهرجان فلم وثائقي عن حياة الفنان سيوه، مع تقديم مجموعة بحوث ودارسات عن حياته وفنه على قاعة جمعية الثقافة الكلدانية ببلدة عينكاوا باربيل.

على صلة

XS
SM
MD
LG