روابط للدخول

صحيفة كردية: كتلة التغيير قلقة من رفع الحصانة عن أحد نوابها


قالت صحيفة "جاودير" الاسبوعية المستقلة ان كتلة التغيير في برلمان كردستان العراق تنظر بقلق الى اجراء رفع الحصانة الدبلوماسية عن احد اعضائها الاسبوع الماضي. واضافت الصحيفة ان المعلومات التي حصلت عليها تشير الى ان الكتلة قررت في اجتماع خاص بها ان تقوم بتحريك عدد من الملفات ضد رئيس البرلمان، منها ملف ضرب البرلماني عن كتلة التغيير برهان رشه من قبل حارس امني تابع للحزب الديمقراطي الكردستاني، وكذلك طرد نائب عن الحركة عبد الله نوري من قاعة البرلمان واغلاقها على البرلمانيين، وأشارت الى ان الكتلة ستتهم رئيس البرلمان بمخالفة النظام الداخلي والاعراف البرلمانية.

وتقول الصحيفة ان قانون البعث لا يزال هو السائد فيما يخص حياة وحقوق العمال في اقليم كردستان، وان هذا القانون لم تجرِ اية محاولة لتعديله من قبل سلطات الاقليم. ونقلت الصحيفة عن عضو المكتب التنفيذي لاتحاد نقابات عمال كردستان ياسين عزيز قوله ان من حق الاقليم ان يكون له قانونه الخاص، مشيرا الى ان هناك جهوداً تبذل الان لعقد مؤتمر من اجل وضع مشروع جديد لقانون العمل وارساله الى البرلمان لان هناك اجماعاً وطنياً على تغيير هذا القانون.

وكتبت صحيفة "جتر" الاسبوعية المستقلة ان مجموعة من طلبة جامعة صلاح الدين في اربيل اضافة الى عدد من نشطاء منظمات المجتمع المدني تظاهروا الجمعة امام مبنى القنصلية الايرانية في اربيل احتجاجا عل قرار الحكومة الايرانية اعدام الناشط الكردي الايراني شيركو معارفي. واضافت الصحيفة ان معلوماتها تشير الى ان ستة متظاهرين اعتقلوا بينهم صحفي وان اكثر من 50 شخصاً تعرضوا للضرب. ونقلت الصحيفة عن ممثلي المتظاهرين قولهم انهم اخذوا اجازة من الاسايش لكنهم تعرضوا للضرب حالما اقتربوا من مبنى القنصلية من قبل اشخاص مدنيين.

وكتبت صحيفة "ئاسو" اليومية المقربة من رئيس حكومة اقليم كردستان ان احزاب المعارضة الكردستانية الثلاثة اعلنت في بلاغ رسمي ان النقاط التي تضمنها بلاغ القائمة الكردستانية كانت في أغلبها غير واقعية، وتتهم قوى المعارضة القائمة الكردستانية باهمال مبدأ التوافق والاتفاق الوطني. ونفت المعارضة في بلاغها اتهامات القائمة الكردستانية لها بدعم المتظاهرين وتعطيل الشارع والتأثير على امن واستقرار المواطنين مؤكدة على موقفها الرافض للعنف وايمانها بالنضال المدني السلمي والتبادل السلمي للسلطة مشيرة الى ان استقدام قوات البيشمركة يعمق الازمة.

وكتبت الصحيفة في خبر اخر ان نقابة صحفيي كردستان قد شرعت في تشخيص القنوات والوسائل الاعلامية التي تنتهك قواعد العمل الاعلامي. واضافت ان النقابة كانت قد اعلنت الخميس عن دعوتها للقنوات والوسائل الاعلامية في الاقليم الى وقف الحملات الاعلامية ضد بعضها البعض وبالاخص بين قنوات السلطة والمعارضة لكن الحملات استمرت. ونقلت الصحيفة عن انور حسين سكرتير لجنة الدفاع عن حقوق الصحفيين قوله ان نقيب صحفيي كردستان طلب من مديري هذه القنوات مباشرة ايقاف حملاتهم وان بعض منهم وعدوا بذلك لكن الحملات لا تزال قائمة.
XS
SM
MD
LG