روابط للدخول

تعزيز الشفافية واستخدام الحاسوب في الحسابات والأشراف على المشاريع مفتاح النجاح ضد الفساد المالي


عبد الله أحمد – تکريت

يتواصل تقديم الدعم من قبل الولايات المتحدة للمشاريع الحيوية الوطنية المهمة وفي مجالات الأستثمار لكافة المحافظات ومنها محافظة (صلاح الدين)..رئيس فريق اعادة اعمار المحافظة وممثل السفارة الأمريكية في العراق (ريتشارد بيل) أكد أن التمويل الأمريكي لمشاريع البنى التحتية كمشاريع الكهرباء تعتبرمن المشاريع الوطنية التي لا تخدم محافظة واحدة فقط، مبينا في الوقت نفسه أن افضل الحلول المتبعة حاليا في تنفيذ تلك المشاريع من أجل عدم الوقوع في فخ الفساد المالي والأداري هو تعزيز الشفافية، فضلا عن تدريب الموظفين على استخدام الحاسوب في الحسابات ..اضافة الى السعي لتحقيق المصالحة الوطنية بين ابناء المحافظة، (عبد الله أحمد والتفاصيل...)

بعد الدعم المالي الكبير الذي قدمته الحكومة الأمريكية للعراق في مجال دعم المشاريع الحيوية المهمة ولسنوات ماضية تركز اليوم ذلك الدعم على إعادة البنى التحية إلى وضعها الطبيعي والأفضل سوءا في مجال الطاقة الكهربائية أو في مجال الاستثمار لمعظم المحافظات العراقية ومنها صلاح الدين فقد تحدث رئيس فريق إعادة أعمار المحافظة ريتشارد بيل في لقاء خاص بإذاعة العراق الحر عن الجهود التي سوف تحقق في مجال الاستثمار والكهرباء وتحسنها في المحافظة قائلا عن ذلك:

"في السابق ممكن أن نقول إن هناك كان تمويل أمريكي كبير في هذه المحافظة وصل إلى أكثر من 900 مليون دولار ولكن في هذه الأيام دورنا هو الداعم للحكومة العراقية في المحافظة وبعض التمويل الأمريكي في المحافظة سيكون على مستوى المشاريع الوطنية كالكهرباء وكذلك بالنسبة للاستثمار هو مفيد لكل العراق وليس لمحافظة واحدة"

مشكلة الفساد الإداري والمالي التي انتشرت في معظم الدوائر الحكومية في العراق ومنها في صلاح الدين وجدت الحكومة الأمريكية إن الحل الوحيد لها والمتبع تنفيذه اليوم في العراق هو أسلوب المكاشفة والشفافية في العمل يقول بيل:

"الفساد يدمر التقدم في أي دولة في العالم وهناك مبادرات عدة في هذه المحافظة لتعزيز الشفافية في العمل كتدريب الموظفين وبرنامج الحاسوب في الإشراف على المشاريع وسبب النجاح في حل المشكلة هو اعتماد الشفافية"

تحقيق ونجاح المصالحة الوطنية في المحافظة وعموم العراق هي ما تهتم به اليوم حكومة الولايات المتحدة لكونه العامل المهم في تحيق الازدهار والتقدم في البلد كما يشير ريتشارد بيل ممثل السفارة الأمريكية ورئيس فريق إعادة أعمار المحافظة إذ يقول:

"المصالحة الوطنية مهمة في أي تقدم يتحقق ولكن أنا أرى هناك تحسن في هذا الموضوع وارى عدة جهود من المواطنين والعشائر والسلطات وهذا ممتاز لان سياسة الحكومة الأمريكية هو تشجيع المصالحة في العراق هدفنا هو عراق واحد متحد سلمي يحترم فيه حقوق كل شخص"

نجاح الانتخابات المقبلة لمجالس المحافظات هو ما تفاءل به بيل ممثل السفارة الأمريكية في صلاح الدين وذلك نتيجة لتحسن الوضع الأمني وتكاتف الجهود التي تدعو إلى الإخوة والتعاون من اجل مصلحة العراق يقول بيل:

"الديمقراطية هي الطريق إلى الأمام لكل شخص والمشاركة في الانتخابات يعتبر فرصة وواجب لكل شخص ولكن الانتخابات هي عراقية ولا نتدخل بها ولكن أحب أن أشجع كل مواطن لان يصوت فيها"

كان هذا لقاء مع ممثل السفارة الأمريكية في صلاح الدين ريتشارد بيل ورئيس فريق إعادة أعمار المحافظة تحدث فيه عن دعم المشاريع ومشكلة الفساد في الدوائر الحكومية وعن المصالحة الوطنية والانتخابات لمجالس المحافظات.

على صلة

XS
SM
MD
LG