روابط للدخول

الصحة العالمية تقيـّم جهود العراق لدحر الملاريا


شعار منظمة الصحة العالمية

شعار منظمة الصحة العالمية

اعتَـَبرت منظمة الصحة العالمية WHO أن خلو العراق من وباء الملاريا منذ عامين هو من "الإنجازات" التي تُحسَب لجهوده في مكافحة الأوبئة الفتاكة رغم كل التحديات التي يواجهها على أكثر من صعيد.

وكان العراق احتفل أخيراً مع غيره من الدول بيوم الملاريا العالمي ليتوّج بذلك سنوات طويلة من معركته مع هذا الوباء عبر سلسلة من الأحداث التي سُجّلت منذ مطلع ستينات القرن الماضي حينما بلغ في عام 1962 عدد الحالات المبلّغ عنها 1533 إصابة، وفي عام 1965 ارتفعت إلى 11878 لتزداد في عام 1995 إلى 39000 حالة مسجّلة. وفي عرض هذه الأرقام، أفاد بيان صحفي لمنظمة الصحة العالمية بأنه في ضوء تفعيل برنامج دحر الملاريا لم تُسجّل أي إصابة منذ عام 2009.

وقالت مسؤولة الوبائيات في منظمة الصحة العالمية – مكتب العراق الدكتورة بثينة غانم لإذاعة العراق الحر إن العراق أكد "التزامه السياسي والتقني للمحافظة على هذا الإنجاز الكبير"، مشيرةً إلى إستراتيجياتٍ وُضعت بالتعاون مع المنظمة الدولية للحفاظ عليه.

من جهته، وصَف ممثل منظمة الصحة العالمية في العراق الدكتور سيد جعفر حسين برنامج دحر الملاريا في العراق بأنه "نموذج للتنمية" مضيفاً أن التقدم يعزى إلى جهود السلطات الصحية المحلية "والشراكات والتفكير الأكاديمي المبتكر، والالتزام القوي من جانب الجهات المانحة." كما أكد التزام المنظمة بدعم الجهود الحكومية في تحقيق الأهداف الوطنية والدولية مشدداً في الوقت نفسه على أهمية "رفع الوعي والعمل معاً من أجل الحفاظ على التقدم المنجز والتصدي للتحديات المحتملة."

وفي مقابلةٍ أجريتُها عبر الهاتف ظهر الأحد، أوضَحت مسؤولة الوبائيات في منظمة الصحة العالمية أنه بعد وصول العراق إلى مرحلة عدم تسجيل حالات محلية باشرت المنظمة ما وصفتها بـ"عملية تقييم دقيق" لجميع مفردات برنامج الملاريا في البلاد منذ ستة أشهر. وأجابت عن سؤال في شأن ما تُعرف بـ"المرامي الإنمائية للألفية".

وكانت وزارة الصحة العراقية أكملت من جهتها الشهر الماضي، وبدعمٍ تقني من منظمة الصحة العالمية، مراحل تقييم برنامج مكافحة الملاريا فضلاً عن إعداد إستراتيجية متكاملة للسنوات الخمس بين 2011 و2015 بهدف الحفاظ على العراق خالياً من الملاريا. وأوضحت غانم أن النتائج التي توصّل إليها تقييم البرنامج الوطني لدحر الملاريا في عاميْ 2010-2011 أُخِذت بنظر الاعتبار عند وضع "الخطط الإستراتيجية الخمسية المقبلة."

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي الذي يتضمن مقابلة مع الدكتورة بثينة غانم مسؤولة الوبائيات في منظمة الصحة العالمية – مكتب العراق.
  • 16x9 Image

    ناظم ياسين

    الاسم الإذاعي للإعلامي نبيل زكي أحمد. خريج الجامعة الأميركية في بيروت ( BA علوم سياسية) وجامعة بنسلفانيا (MA و ABD علاقات دولية). عمل أكاديمياً ومترجماً ومحرراً ومستشاراً إعلامياً، وهو مذيع صحافي في إذاعة أوروبا الحرة منذ 1998.

XS
SM
MD
LG