روابط للدخول

وزير المالية: عدم إقرار الاتفاقية سيؤثر بشكل حاسم على تصدير النفط العراقي


حسن راشد – بغداد

تواصل الحكومة العراقية تحركها لتوضيح جميع النقاط غير الواضحة أو التي تثار حولها الانتقادات في الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة. وفي هذا السياق عقد وزيرا التخطيط والتعاون الإنمائي علي بابان، والمالية باقر جبر الزبيدي، مؤتمراً صحفياً في رئاسة الوزراء ببغداد الأحد أشار خلاله الزبيدي إلى ما توفره الاتفاقية من ضمانات لحماية الأموال العراقية المودعة في الخارج، التي قدرها بنحو 60 مليار دولار. ويقول الزبيدي إن عدم إقرار الاتفاقية سيؤثر بشكل حاسم على عملية تصدير النفط العراقي.

إلى ذلك أوضح الزبيدي حجم المطالبات المالية التي تنتظر العراق في الخارج في حال انتهاء الحماية على أمواله المودعة في البنوك الأجنبية.

من جانبه شدد وزير التخطيط علي بابان على أهمية الاتفاقية الإطارية الملحقة بالاتفاقية الأمنية في قيام شراكة اقتصادية حقيقية مع الولايات المتحدة. وأشار بابان إلى بعض ثمار الشراكات الاقتصادية العالمية مع الولايات المتحدة وما حققته من نجاح وتفوق كما في اليابان وألمانيا وكوريا الجنوبية وطموح العراق ببلوغ هذا المستوى.

ورد وزير التخطيط على انتقادات بعض أعضاء مجلس النواب وملاحظاتهم على بعض البنود والصياغات في الاتفاقية.

على صلة

XS
SM
MD
LG