روابط للدخول

عدد من شيوخ عشائر نينوى يطالبون بالسماح بتشكيل مجالس الإسناد


إذاعة العراق الحر – الموصل

كانت هذه بعض هتافات عدد من ابناء مدينة الموصل ونواحيها خلال تظاهرة سلمية نظموها، وجابت شارع الدواسة وسط المدينة متجهة صوب مبنى محافظة نينوى. المتظاهرون طالبوا الحكومة المحلية في نينوى وكذلك المركزية في بغداد بالسماح بتشكيل مجالس للاسناد في المحافظة كونها بحاجة الى ذلك حسب قول احد المتظاهرين:
"اناشد رئيس الوزراء بتشكيل مجالس للاسناد في نينوى لاننا بحاجة الى ذلك، واشكر القوات الامنية على جهودها في حفظ الامن بالموصل".

شارك في التظاهرة التي انطلقت وسط اجراءات امنية مشددة اغلقت اثنائها اغلب شوارع الموصل وجسورها. شارك فيها عدد من شيوخ عشائر الموصل الذين بينوا على لسان شيخ عشيرة المتيوت الشيخ ( نوري المتيوتي ) على اهمية ودور ابناء المناطق والعشائر في حماية مناطقهم بالتعاون مع القوات الامنية:
"سنعمل وبالتعاون مع القوات الامنية على حفظ امن مناطقنا اسوة ببقية المحافظات من خلال تشكيل مجالس الاسناد في نينوى."

فيما اكد الشيخ عطية الفلاح القادم من ناحية القيروان، على الالفة والتاخي التي تجمع كل العراقيين بمختلف مكوناتهم:
"نحن ابناء الشعب العراقي بكل مكوناتنا من عرب وكرد وتركمان، سنة وشيعة ومسيحيين وغيرهم نعيش متحابين ومتاخيين في مناطقنا".

وردا على ماطالب به المتظاهرون، اوضح رئيس مجلس محافظة نينوى ( هشام الحمداني )، ان المحافظة ستدرس مقترحاتهم الخاصة بتشكيل مجالس للاسناد فيها، وستاخذ بها اذا كان ذلك يخدم المحافظة حسب قوله:
"سندرس المقترحات التي قدمها المتظاهرون الينا، واوكد بانه اذا كانت مجالس الاسناد ستصب في خدمة ومصلحة المحافظة فاننا سناخذ بها."

على صلة

XS
SM
MD
LG