روابط للدخول

إطلاق سراح 115 معتقلاً لدى القوات المتعددة الجنسيات


ليث أحمد – بغداد

أطلقت القوات المتعددة الجنسيات خلال احتفالية أقيمت السبت سراح 115 معتقلاً لديها ممن لم تثبت أدانتهم كانوا محتجزين في معسكري كروبر قرب مطار بغداد الدولي ومعسكر بوكا في البصرة.

وفي كلمة ألقاها نائب رئيس الوزراء رافع العيساوي أكد أن الدولة العراقية التي تتابع الجريمة وتضمن سيادة القانون هي ذاتها التي تسعى لتطبيق معايير حقوق الإنسان وإطلاق سراح الأبرياء. العيساوي وفي تصريح خاص بإذاعة العراق الحر دعا المفرج عنهم للعب دور إيجابي في استقرار الأوضاع الأمنية.

يذكر أن القوات المتعددة الجنسيات ومنذ مطلع العام الجاري شرعت بإطلاق سراح الآلاف من المعتقلين لديها. وقد أكد في تصريح خاص بإذاعة العراق الحر قائد المعتقلات الأميركية الجنرال ديفيد كوانتيك David Quantick أن قرابة الـ150 شخص من الذين أطلق سراحهم ألقي القبض عليهم مجدداً لتورطهم بجرائم أخرى. كوانتيك أكد أن مجموع المعتقلين الموجودين في السجون الأميركية حالياً يبلغ أكثر من 16 ألف معتقل وأن أعداد الذين أفرج عنهم منذ مطلع العام الحالي قرابة الـ17 ألف معتقل.

وفي إجراءات هي الأولى من نوعها منعت القنوات الفضائية ومصورو الصحف من التقاط صور تظهر وجوه المفرج عنهم. وقد برر الجانب الأميركي هذا الأمر كونه يخالف المعاهدات الدولية.

إذاعة العراق الحر استطلعت آراء عدد من المفرج عنهم حول معاناته داخل المعتقل وأسباب الاعتقال. ومن بينهم نعمة نايف علي وهو من أهالي قضاء الحويجة العائد إلى محافظة كركوك، حيث يشير إلى أنه قضى أكثر من عامين في المعتقلات الأميركية بسبب تهم وصفها بالكيدية، معرباً عن عدم تصديقه بقرب تنعمه بفضاء الحرية والعودة لأحضان أهله.

على صلة

XS
SM
MD
LG