روابط للدخول

انتخابات الهيئة الإدارية لنقابة قطاع الكهرباء في تكريت


عبد الله أحمد – تکريت

مشاركة الجميع في بناء دولة مؤسسات حرة وديمقراطية كان هو الشعار الذي رفعه عمال وفنيو قطاع كهرباء صلاح الدين في إجرائهم لانتخابات الهيئة الإدارية للنقابة وبحضور شخصيات نقابية من وزارة الكهرباء. وقد جرى الترشيح ضمن إطار القائمة الواحدة التي تحوي تسعة أشخاص يكون من بينهم رئيس للنقابة الجديدة. جمعة نجمان مشكور مدير عمال وفنيي المكتب المهني في وزارة الكهرباء يقول:
"المكتب المهني للعمل المركزي وتحت رعايته جرت هذه الانتخابات التي أجريت أيضاً قبلها في كركوك. وكانت الانتخابات فيها بعض الصعوبات تم حلها. أما في الموصل فالوضع مختلف إذ كانت الأجواء رائعة والقائمة التي رشحت كانت منسجمة وكانت كل الأطراف راضية أيضاً عنها. أما اليوم في صلاح الدين فقد استطعنا أن نوضح لهم آلية الانتخابات والبرنامج المعد، ولكن هذا لا يعني عدم وجود إشكالاتٍ معينة ظهرت أو اختلافٍ في الرأي".

انتخابات الهيئة الإدارية لنقابة عمال وفنيي قطاع كهرباء صلاح الدين التي جرت في المركز الثقافي في تكريت أفرزت عن ترشيح قائمة واحدة هي قائمة المكتب المهني السابق والتي فازت بأغلبية أصوات الناخبين. نبراس كامل أحمد مسئولة شؤون المرأة في النقابة الجديدة تقول:
"نحن اعتمدنا على نظام القوائم. ولا يجوز أن يأتي أي شخص آخر بشكل مفاجئ للترشيح. ولا أعتقد أنه سيكون ناجحاً."

الانتخابات شهدت أيضاً اعتراض بعض العمال والفنيين على آلية إجرائها على شكل القائمة الواحدة وعدم تبليغهم مسبقاً بهذا الأمر مما أثار حفيظة بعضهم ودفعهم إلى ترك قاعة الانتخابات دون المشاركة فيها. أحمد مصطفى العضو النقابي السابق يقول:
"الانتخابات هي شيء جميل وهو أمر ديمقراطي. ولكن الموظفين يأتون ولا يعرفون مَن المرشح أو قائمة واحدة فقط هي المرشحة. هذا أمر أسميه دبر بالليل".

وقد تعهد الأعضاء التسعة الجدد لنقابة عمال وفنيي قطاع الكهرباء بأنهم سوف يعملون وبكل جد من أجل إنصاف هذه الشريحة من أي غبن قد يقع عليهم مستقبلاً كما تشير يسرى رفعت مسئولة اللجنة الإعلامية في النقابة إذ تقول:
"الانتخابات كانت غير متجهة بأي اتجاه سياسي وهي جرت بطريقة حرة وسوف نحمي زملاءَنا من أي غبن قد يلحق بهم مستقبلاً."

على صلة

XS
SM
MD
LG