روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية ليوم الاربعاء 19 تشرين الثاني


أحمد رجب – القاهرة

في إطار اهتمام صحف القاهرة بالاتفاقية الأمنية العراقية الأميركية، تنقل صحيفة الأهرام عن كبار قادة الجيش الأمريكي وعلى رأسهم الأدميرال مايكل مولن رئيس هيئة الأركان المشتركة‏ رفضهم أحد أهم بنود الاتفاقية وهو تحديد موعد لسحب جميع القوات المنتشرة على الأرض بحلول نهاية‏2011"، وأن مولن أعلن أن "انسحاب قوات بلاده من العراق سيظل مرهونا بالظروف الميدانية‏"، وتشير إلى قلق رئيس لجنة القوات المسلحة بمجلس النواب الأمريكي النائب الديمقراطي إيك سيكلتون‏‏ حيال "بنود في الاتفاقية قد يترتب عليها أن يواجه جنود أمريكيون المحاكمة أمام محاكم عراقية"‏.‏
وفي سياق متصل تنقل صحيفة الجمهورية شبه الرسمية الخلاف الذي تشهده الساحة الداخلية العراقية حول بنود الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة فتشير إلى أن الكتل البرلمانية التي تمثل الحكومة تسعى إلى استقطاب المزيد من الأصوات لضمان الموافقة على الاتفاقية في البرلمان، وتنقل عن بيان أصدره المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله على السيستاني ينفي فيه أن "يكون أعطي الحكومة موافقته على الاتفاقية الأمنية"، كما تنقل عن عضو البرلمان العراقي عن الكتلة الصدرية غفران السعدي أن "معارضي الاتفاقية الأمنية جمعوا 115 توقيعا من مؤيدي الكتلة الصدرية وأعضاء في الحزب الإسلامي السني وجميعها تطالب بمثول رئيس الوزراء نور المالكي ووزرائه أمام البرلمان للإجابة على التساؤلات التي سيطرحها النواب حول الاتفاقية"، وتذكر أن الكتلة العراقية برئاسة إياد علاوي قد تمتنع عن التصويت.
وتشير المساء من جهتها إلى تضارب تصريحات كبار المسئولين في إيران فتنقل أن رئيس مجلس الشورى الإسلامي الإيراني علي لاريجاني حث البرلمان العراقي على "رفض ومقاومة تمرير الاتفاقية"‏، لكن رئيس السلطة القضائية الإيرانية محمود هاشمي شهرودي قال إن "الحكومة العراقية قامت بعمل جيد في هذا الصدد ونأمل أن تكون النتيجة لمصلحة سيادة العراق".
أخيرا تنقل صحيفة المصري اليوم المستقلة عن أحد كبار القضاة السابقين في بريطانيا‏ وصفه للمشورة القانونية التي قدمها وزير العدل بيتر جولد سميث لرئيس الحكومة السابق توني بلير قبيل غزو العراق والتي استند إليها في قراره بالمشاركة في الغزو‏‏ بأنها "كاذبة‏".

على صلة

XS
SM
MD
LG