روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الاربعاء 19 تشرين الثاني


حسن راشد – بغداد

اهتمت الصحف البغدادية الصادرة الاربعاء بالنقاشات الواسعة التي تجري الآن داخل البرلمان وخارجه حول الاتفاقية الامنية مع الولايات المتحدة التي وقعتها الحكومة بالاحرف الاولى مطلع الاسبوع.
ونقلت صحيفة الصباح الصادرة عن شبكة الاعلام العراقي عن رئيس الوزراء نوري المالكي قوله في كلمة وجهت للشعب مساء الثلاثاء ان بعض الاطراف تمارس الازدواجية في مواقفها من اتفاقية سحب القوات الاجنبية نافيا تضمين الاتفاقية بنودا سرية او ان كانت تنص على وجود قواعد عسكرية دائمة فوق أراضي العراق.
وفي الموضوع ذاته كتبت صحيفة المدى المستقلة تقول ان لقاءات ومشاورات وحوارات مكثفة تواصلت حول الموقف من الاتفاقية مع الولايات المتحدة. وتشير المدى الى ان الموقف في مجلس النواب يتجه نحو الموافقة على الاتفاقية، غير ان هناك جهوداًَ مستمرة من اجل الوصول الى اكبر اجماع وطني ، وبالمقابل يشخص المراقبون ان مساعي تبذلها بعض الاطراف السياسية داخل البرلمان من اجل التوصل الى (تفاهمات سياسية) حول بعض القضايا والمشكلات، وذلك قبل اعلان موافقتها بشكل نهائي والكلام لصحيفة المدى.
وتبرزصحيفة المشرق المستقلة الموقف الاخير للمرجع الديني على السيستاني من الاتفاقية واشارته الى أنه سيترك مصير الاتفاقية الامنية لنواب البرلمان،مع التأكيد على ان نواب الشعب العراقي في البرلمان لابد أن يتحملوا مسؤولية كبيرة في هذه المسألة ولابد أن يكون كل منهم جديرا بتلك المسؤولية التاريخية.
والى ملف انتخابات مجالس المحافظات حيث تنشر المدى خبرا عن تحديد مجلس الوزراء يوم 31 كانون الثاني من العام المقبل موعداً لإجراء تلك الانتخابات و تخويل وزير المالية صلاحية إجراء مناقلة مبلغ قدره (147) مليار دينار من الموازنة التشغيلية للوزارات الى موازنة المفوضية العليا المستقلة للإنتخابات لإستكمال التحضير وإجراء الإنتخابات.
وتنشر المشرق متابعة لمساعي بعض النواب اقامة اقليم خاص في محافظة البصرة ناقلة عن عضو مجلس النواب ضياء الدين الفياض قوله ان تشكيل اقليم البصرة قد يفتح الباب غداً امام المطالبة بإقليم النجف وتلك حالة مرفوضة قطعاً. مضيفا انه اذا كانت القضية بجمع التواقيع فبإمكاننا ان نخطو خطوة النائب وائل عبداللطيف نفسها ونطالب برئاسة الوزراء ، حسب تعبيره.
ومن القضايا الاقتصادية التي تهتم بها صحف الاربعاء اعلان المفوضية العامة للنزاهة عن توجيهها اتهامات لاكثر من(300)مسؤول حكومي بالفساد المالي والاداري خلال العام 2008 كما تذكر الطبعة البغدادية لصحيفة الزمان الدولية التي تشير الى اصدار المحاكم لـ (86) حكما بالادانة.
ومن مقالات الرأي كتب اسماعيل زاير في افتتاحية صحيفة الصباح الجديد تحت عنوان (باب الأمل المفتوح ) يقول: انه اذا ما اقر النواب العراقيون الإتفاقية فسيكون علينا الإنتقال الى البناء واستيعاب المهمات الجديدة والعمل على اتقان الواجبات المطروحة على ابناء الوطن العزيز. ويجيء موقف المرجع الديني الكبير السيستاني كدليل واضح وجلي ومحدد يدعم بلغته المساعي الوطنية النيرة ويشدد على خطوط العمل اللازم اتباعها للوصول الى الهدف المنتظر: السلام والأمل والإعمار.


على صلة

XS
SM
MD
LG