روابط للدخول

ممثلون عن الأحزاب والحركات السياسية التركمانية يرحبون بعقد الأتفاقية مع الولايات المتحدة


نهاد البياتي – کرکوك

اجمعت جميع الأطراف التركمانية القومية والأسلاميةعلى اهمية الأتفاقية المزمع توقيعها مع الجانب الأمريكي وشدد علي مهدي نائب رئيس حزب توركمن ايلي على ضرورة اتفاق الجميع على هذه الأتفاقية.

وقال حسن توران عضو المكتب السياسي لحزب العدالة التركماني ذو التوجه الأسلامي ان الأتفاقية تهدف الى اخراج العراق من البند السابع للأمم المتحدة.

فيما قال قاسم حمزة البياتي من حزب وفاء التركماني ذو التوجه الأسلامي الشيعي ان الأتفاقية تحافظ على استقلال العراق وتنظم عمل القوات الأمريكية فيه.

لم تختلف اراء وتوجهات الأطراف التركمانية كثيرا حيال مسودة الأتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة الأمريكية التي شددت على ضرورة الحفاظ على سيادة واستقلال العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG