روابط للدخول

تشجيع العقول المهاجرة على العودة


مراسلة اذاعة العراق الحر في بغداد

منذ عقود والعراق ينزف عقولا وكفاءات كانت مبعث فخر واعتزاز يتباهى بها البلد أمام العالم.
وتعددت اسباب هجرة العقول من عسف الدكتاتورية مرورا بالحروب الى تردي الاوضاع الأمنية.
في غضون ذلك يعمل اصحاب الكفاءات خارج بلدهم الذي هو أحوج ما يكون اليوم الى خبراتهم ومعارفهم.
وفي محاولة لتشجيع هذه الكفاءات على العودة تخطط الدولة لعقد مؤتمر يحضره عشرات العراقيين المغتربين لبحث السبل الكفيلة بوقف هذا النزيف في ثروة العراق الفكرية والعلمية... مزيد من التفاصيل عن مبادرة الحكومة الجديدة في التقرير التالي...

الاف العراقيين من المبدعين وذوي الكفاءات والنخب اضطرتهم سياسات النظام السابق القمعية الى مغادرة البلاد ،والتحقت بهم اعداد كبيرة ايضا من هذه النخب بعد عام 2003 وتحديداً عندما بلغت الاوضاع الامنية حدا بحيث بدأ مسلسل استهدافها،وبعد كل هذه السنوات بدأت الدولة تفكر جدياً من اجل اعادة النخب الكفوءة واستثمارها داخل البلاد بدلا من استغلالها في الخارج ،وقد اعلن النائب الاول لرئيس مجلس النواب الشيخ خالد العطية عن الخطوات العملية لذلك من خلال تشكيل اللجنة العليا لاعداد مؤتمر لجذب واستقطاب الكفاءات العراقية في الخارج ،وذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده العطية الاربعاء مع وزيري التعليم العالي والمهجرين والمهاجرين بالاضافة الى لجنة المهجرين في مجلس النواب،وستقوم اللجنة العليا بالاعداد للمؤتمر العالمي الذي سيعقد في بغداد نهاية العام .
وبحسب العطية سيتم دعوة نحو 150 شخصية عراقية للمؤتمر فضلا على مشاركة مبدعي العراق في الداخل، حيث سيتم تناول ثلاثة محاور اساسية يتضمن المحور الاول اعداد قاعدة بيانات عن المغتربين العراقيين من الكفاءات للاستفادة منهم مستقبلا وتوظيفهم في المواقع المختلفة فيما تضمن المحور الثاني سبل اجتذاب هذه الطاقات وتسهيل عودتها من خلال منحها الحوافزوالمغريات اللازمة لعودتهم ،اما المحور الثالث فسينطوي على كيفية التواصل مع هذه الكفاءات في حال رفضت العودة وقد اوضح الشيخ خالد العطية ان المؤتمر سيحظى باهتمام جميع الوزارات وستتخلله حوارات مختلفة للمشاركين تثمر عن مجموعة توصيات،اما وزير المهجرين والمهاجرين عبد الصمد رحمن سلطان فقد اكد على الاستعدادات اللازمة لانجاح مؤتمر النخب العراقية.
واعرب وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد ذياب العجيلي عن امله بعودة جميع الكفاءات العراقية من الخارج ،مؤكداً على عودة نحو مئتي استاذ جامعي الى العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG