روابط للدخول

عرض للصحف البغدادية الصادرة يوم الاثنين 10 تشرين الثاني


محمد قادر

تباينت عناوين صحف بغداد ليوم الاثنين في ما نشرته بخصوص الاتفاقية الأمنية مع واشنطن "صوفا". فجريدة الصباح الجديد المستقلة نشرت أن هناك تكتماً عراقياً أميركياً على النسخة الأخيرة للاتفاقية، في حين نقرأ في صحيفة التآخي التي تصدر عن الحزب الديمقراطي الكردستاني، نقرأ في عنوان لها أن النائب عن كتلة التحالف الكردستاني الدكتور محمود عثمان قد كشف عن أبرز التعديلات التي أبلغ الأميركيون العراقيين استعدادهم لقبولها.

وعلى صعيد آخر نقلت صحيفة الزمان بطبعتها البغدادية عن مراقبين خشيتهم من أن تلقي الخلافات بين أحزاب الحكومة وصراعاتها الانتخابية بظلالها على العشائر التي تشهد حالة استقطاب ومحاولات لكسبها من قبل أطراف كبيرة في الحكومة. وعدّ مراقبون في أحاديثهم مع الصحيفة، عدّوا كلمة المالكي أمام مؤتمر النخب والكفاءات أول إعلان صريح عن مبادئه الجديدة وخاصة دعوته لتغيير الدستور وتحذيره من تحول اللامركزية إلى دكتاتورية أخرى، وبالطبع كما ورد في صحيفة الزمان.

هذا وعلى خلفية سعي جهات حكومية لإطلاق سراح المعتقلين السعوديين من المتهمين بجرائم الإرهاب في العراق، فقد صرح لصحيفة المشرق النائب وائل عبد اللطيف بأن الخطوة هذه لا تستند لدعائم دستورية وقانونية، مضيفاً أن أيّـاً من رئيس الوزراء ومستشار الأمن القومي وحتى رئيس الجمهورية لا يملكون صلاحية ذلك.

وبالانتقال إلى صحيفة المدى نطالع مجموعة من الأخبار السريعة:
- منتسبو الكمارك في معبر طريبيل الحدودي تمكنوا من ضبط مبالغ تقدر بملايين الدولارات، ليقول مصدر في وزارة المالية إن الموظفين تمكنوا من تنفيذ هذا الواجب لأول مرة منذ عشر سنوات.
- وزارة الداخلية أكدت إحالة 57 من منتسبيها بينهم ضباط شرطة إلى المحاكم لأسباب تتعلق بانتهاكات لحقوق الإنسان.
- هذا وظهر من جديد أساس باب الطلسم التاريخي بعد إزالة 30 ألف طن من الأنقاض من فوقه، ليُعدّ هذا الباب من أقدم أبواب بغداد العباسية ويقع بالقرب من مقبرة الغزالي وسط العاصمة، وبحسب بيان صادر عن أمانة بغداد، كما جاء في صحيفة المدى.

على صلة

XS
SM
MD
LG