روابط للدخول

عاطلون في ديالى يطالبون بتوفير فرص عمل لهم


طالب عدد من العاطل عن العمل في بعقوبة ومنهم مصطفي عبد الله بتوفير فرص عمل لهم. واوضح مصطفى في حديثه لاذاعة العراق الحر وقد ارتسمت على وجهه علامات اليأس والتشاؤم، إنه يلجأ الى المقاهي لقضاء اوقات الفراغ، بعد ان يئس من الحصول على أي عمل أو وظيفة على الرغم من أنه يحمل شهادة جامعية.

ولم يكن الشاب مصطفى الاول ولا الأخير ممن يرتادون المقاهي بل ان المقاهي تعج بالشباب منذ ساعات الصباح الاولى يلجأوون اليها لقضاء اوقات فراغهم الذي بدأ يلتهم ايامهم.

شاب آخر طلب عد الكشف عن اسمه قال انه يرتاد المقاهي لعدم تمكنه من الحصول على عمل يسد به فراغه، موضحا إنه احد منتسبي شرطة ديالى الذين أقصوا من الخدمة ولايزال ينتظر قرار ارجاعه.

ويرى الشاب عبد القادر وهو صاحب احد المقاهي في بعقوبة ان اغلب مرتادي مقهاه هم من الشباب .

وعلى الرغم من مرور اكثر من ثمانية اعوام على التغيير الا ان هناك الكثير من الملفات التي لاتزال بحاجة ماسة الى حل ٍ جذري في محافظة ديالى، منها ملف البطالة التي تهدد مصير المئات من الشباب.

الى ذلك اوضح رئيس لجنة الطاقة في مجلس محافظة ديالى اسماعيل الجبوري ان المجلس يعول كثيرا على ملفي الاعمار والاستثمار في استيعاب عدد كبير من العاطلين عن العمل، موضحا ان لدى المجلس مشروعا عملاقا يتمثل باستثمار حقل المنصورية الغازي، الذي سيوفر فرص عمل للمئات من الشباب إضافة الى محطات الكهرباء التي ستنشأ بالقرب من الحقل ومعامل لانتاج النتروجين واللدائن.

يذكر ان آخر احصائية حكومية صدرت اوائل العام الحالي ضمن استراتيجية مكافحة الفقر، اوضحت ان 23% من العراقيين يعيشون تحت خط الفقر بسبب البطالة.

مزيد من التفاصيل في الملف الصوتي.
XS
SM
MD
LG