روابط للدخول

فرقة أنغام الرافدين التراثية تستعد لإقامة حفلات في أمريكا


عماد جاسم – بغداد

تستعد فرقة أنغام الرافدين التراثية الموسيقية لإحياء مجموعة حفلات في عدد من الدول العربية والغربية، بعد أن نجحت في تمثيل العراق في مجموعة مهرجانات غنائية وتراثية وضمن أسابيع ثقافية أقيمت في عواصم عربية، وهي تقدم المقام العراقي والتراث المتنوع في الموسيقى بأساليب مستحدثة.

رئيس الفرقة طه غريب قال إن الفرقة تتكون من أربعة أعضاء ولها أربع آلات هي الجوزة
والسنطور والرق والإيقاع، وأضيف لها مؤخراً عضو آخر يعزف على الأورج كنوع من مواكبة الحداثة وتقديم التراث بأسلوب تجديدي. وقد وجدت الفرقة إقبالاً كبيراً من قبل الجالية العراقية والعربية وحتى من الجمهور الغربي في الاستماع إلى التراث العراقي والمقام والبستات التي قدمتها بروح جديدة.

فيما بين عازف السنطور في الفرقة صباح هاشم أن جمال اللحن العراقي له خصوصيته، "خاصة بعد أن قمنا بطرق غير تقليدية تواكب الحداثة، ولنا مشاريع مستقبلية في توزيع جديد للمقامات كما سنغني أغانياً جديدة خاصة بالفرقة، لحَّنها بعض الفنانين الشباب لا تخرج في إطارها العام من الفلكلور لكنها تمزج الماضي بالحاضر في قالب موسيقي غنائي موحد ومبسط، وسترافقنا آلة الأورج الحديثة في حفلاتنا القادمة".

وأشار المطرب قيس عبد الرزاق أن الفرقة الآن تطلب من مهرجانات دولية مهمة لما تقدمه
من فن أصيل وهي تختلف من فرق تراثية كتيرة في محاولاتها التجديدية في تقديم وغناء المقام العراقي والبستات وحتى أطوار الغناء البدوي والريفي. وتلتزم مشاركة كل العازفين في الإنشاد والغناء الجماعي أي ليست هناك خصوصية لمطرب واحد إلا في بعض المقامات
الصعبة.

على صلة

XS
SM
MD
LG