روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية الصادرة يوم السبت 1 تشرين الثاني


احمد رجب - القاهرة

واصلت الصحف المصرية متابعتها لآخر تطورات الاتفاقية الأمنية المزمع توقيعها بين واشنطن و بغداد وتنقل صحيفة الأهرام شبه الرسمية عن وزير الخارجية العراقية هوشيار زيباري قوله أنه "لاتزال هناك نقاط مثل الأمور القضائية تحتاج التوضيح فيما يتعلق بالاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة‏، مضيفا أنه "لابد أن تتوقف عمليات اعتقال الجنود الأمريكيين لعراقيين لاحتجازهم داخل السجون الأمريكية"‏، وأشار خلال حديثه إلى أنه ‏ إذا لم يتم التوصل لاتفاق فسنحاول دعوة مجلس الأمن الدولي للحصول على تمديد التفويض الممنوح للقوات الأجنبية في العراق"، محذرا في الوقت نفسه من أن
"مغادرتهم ستكون لها عواقب وخيمة سواء على المستوى الأمني أو على المستوى الاقتصادي"، معربا أن العراق "سيكون بحاجة الى دعم وتدريب الاميركيين حتى 2011 على الاقل". ولفت إلى أنه "تحدث مع المرشحين إلى البيت الأبيض باراك أوباما وجون ماكين الذين أكدا له أن المحاور الاساسية للسياسة الأمريكية في العراق لن تتغير"‏، وأعرب زيبارى خلال حديثه عن أنه "سيتذكر الرئيس الأمريكي جورج بوش على أنه الشخص الذي سمح بأن يكون للعراقيين ديمقراطية"‏.
كما نقلت صحيفة الاهرام عن المتحدث الرسمي باسم الحكومة العراقية على الدباغ تقديره للتطورات الايجابية التي تشهدها العلاقات بين العراق وتركيا‏"، وتأكيده على "زيارة الرئيس التركي عبدالله جول العراق قبل نهاية الشهر الحالي"‏.‏
وتعارض صحيفة الدستور المصرية المستقلة الاتفاقية الأمنية ورأى رئيس تحريرها إبراهيم عيسى يقول أن الاتفاقية الأمنية التي يجري الحوار حولها بين واشنطن وبغداد والتي يتطلع الأميركيون إلى توقيعها قبل انسحابهم من العراق في العام القادم لن تكون في صالح العراق".
أخيرا تهتم صحيفة المصري اليوم المستقلة بإعلان سوريا نفيها قيام أي تحركات لقوات سورية على الحدود مع العراق بعد الغارة الأمريكية الأخيرة على منطقة البوكمال، وأكدت المتحدثة باسم الخارجية السورية بشرى كنفاني نفيها خفض عدد القوات السورية على هذه الحدود، مشيرة إلى عدم صحة ما تردد حول انسحاب قوات حرس حدود سورية من الحدود مع العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG