روابط للدخول

المالكي يعتزم إرسال وفود إلى دول الجوار لاطلاعها على الاتفاقية الأمنية بين بغداد وواشنطن


ناظم ياسين

أعلن رئيس الوزراء العراقي نوري كامل المالكي عزمه على إرسال وفود إلى الدول المجاورة لعرض الاتفاقية الأمنية المزمع إبرامها بين بغداد وواشنطن بعد تلقي ردّ الولايات المتحدة على التعديلات التي وضعتها الحكومة العراقية.
وقال بيان أصدره المكتب الإعلامي في رئاسة مجلس الوزراء العراقي إن المالكي أبلغ الرئيس التركي عبد الله غُل بذلك الجمعة خلال اتصال هاتفي أطلعه فيه "على آخر ما وصلت إليه المفاوضات بين العراق والولايات المتحدة الأميركية حول الاتفاقية الأمنية"، بحسب تعبيره.

افتُتحت في بغداد السبت أعمال مؤتمر الحوار الاقتصادي العراقي- الأميركي بمشاركة مسؤولين سياسيين واقتصاديين من العراق والولايات المتحدة.
وحضر الجلسة الافتتاحية نائب الرئيس العراقي عادل عبد المهدي ونائب رئيس الوزراء رافع العيساوي ووزير المالية باقر جبر صولاغ ومحافظ البنك المركزي سنان الشبيبي ورئيس الهيئة الوطنية للاستثمار وعدد من المحافظين العراقيين. فيما حضرها عن الجانب الأميركي نائب وزير المالية روبرت كيميت ونائب وزير التجارة جون سوليفان ومساعد ممثل الشؤون التجارية في وزارة الخارجية مايكل ديليني ومساعد نائب وزير الدفاع بول برينكلي إضافة إلى السفير الأميركي في العراق رايان كروكر.
ونُقل عن عبد المهدي القول في كلمته إن الاتفاقية الأمنية المزمع إبرامها بين الدولتين ستكون داعمة للنشاطات الاقتصادية والمشاريع الاستثمارية في العراق.
من جهته، أشار كيميت إلى دعم الولايات المتحدة المتواصل لمجال الاستثمار في العراق مشيداً بأداء الاقتصاد العراقي.

أعلنت القوات متعددة الجنسيات في العراق السبت احتجاز مَن وصفته بـ"عضو بارز آخر مسؤول في شبكة عصائب أهل الحق" المدعومة من إيران، بحسب تعبيرها.
وجاء في البيان الذي تلقت إذاعة العراق الحر نسخة منه أن قوات التحالف استهدفت الجمعة بالاعتماد على معلومات استخبارية "ممولا مزعوما في شبكة عصائب أهل الحق والذي يعتقد مسؤوليته عن تمويل العمليات المسلحة التي تستهدف القوات العراقية وقوات التحالف". وقامت القوات باحتجازه مع مساعدِه دون حادث في منطقة بغداد الجديدة .
وأضاف البيان أن قوات التحالف اعتقلت خلال شهر تشرين الأول المنصرم تسعة وثلاثين شخصا مدعومين من إيران "واستولت على نحو 500,000 دولار أميركي لتمويل الإرهاب في العراق"، بحسب تعبير القوات متعددة الجنسيات.
وختم البيان بالقول إن قوات التحالف والقوات العراقية "تعمل معا في منع الإمدادات الإيرانية المميتة التي تعرّض الشعب العراقي إلى الخطر"، على حد تعبيره.

التقى الزعيم الليبي معمر القذافي في موسكو السبت مع الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف.
ونُقل عن ميدفيديف القول إن المحادثات تتناول "المجالات الاقتصادية وسبل تنسيق التعاون في مجال السياسة الخارجية".
من جهته، أكد القذافي عزم ليبيا على تعزيز التعاون الثنائي مع روسيا في مختلف الميادين وخاصة في مجال النفط والغاز.
مزيد من التفاصيل مع مراسل إذاعة العراق الحر ميخائيل ألاندارنكو:
"أجرى الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف محادثات مع الزعيم الليبي معمر القذافي في الكرملين اليوم. ميدفيديف أعرب في بداية اللقاء عن أمله بأن تؤدي المحادثات إلى تنشيط التعاون الثنائي بين البلدين.
_ صوت مدفيديف _
(أود أن أرحب بكم مرة ثانية في الكرملين وأن أعرب عن أملي في أن محادثاتنا ستستمر اليوم في روح ودية وستكون غنية المضمون كما هو الحال مع العلاقات الروسية الليبية في الوقت الراهن).
ودعا معمر القذافي من جانبه إلى تنشيط التعاون الثنائي في مجال النفط والغاز.
يُذكر أن هذه هي أول زيارة للزعيم الليبي إلى روسيا منذ 23 عاما."

أعلن الجيش اللبناني السبت اعتقال شخصين ينتميان إلى شبكة تجسس وإرهاب تعمل لصالح إسرائيل.
وقال الجيش في بيان إن الشخصين اعتقلا بعد سلسلة تحريات ومتابعة في منطقة البقاع.
وأوضح البيان أن الجيش ضبط بحوزة الشخصين "اجهزة اتصال وكاميرات تصوير متطورة كما اعترف الموقوفان بإقدامهما على جمع معلومات حول مراكز حزبية ورصد تحركات مسؤولين حزبيين لصالح هذا العدو"، بحسب تعبيره.
وأضاف الجيش اللبناني أن التحقيق متواصل مع "الموقوفين بالتنسيق مع القضاء المختص لكشف كامل تفاصيل الموضوع"، بحسب تعبيره.

أعلنت الحكومة المصرية السبت أنها وجّهت إلى الدول العربية المطلة على البحر الأحمر دعوة إلى اجتماعٍ تشاوري يُعقد في القاهرة خلال الشهر الحالي لمناقشة سُبل مكافحة القرصنة.
وقال الناطق باسم وزارة الخارجية المصرية إنه "رغم انحسار ظاهرة القرصنة حتى الآن قبالة السواحل الصومالية وفي منطقة غرب المحيط الهندي وخليج عدن إلا أن تداعياتها الأمنية والاقتصادية باتت تفرض على الدول العربية المطلة على البحر الاحمر أن تكثّف من آليات التشاور والتنسيق والتعاون من أجل دراسة تلك الظاهرة ومكافحتها"، بحسب تعبيره.
يذكر أن الدول العربية المطلة على البحر الأحمر هي مصر والسعودية واليمن والأردن والسودان والصومال وجيبوتي.

وصل رئيس الوزراء البريطاني غوردن براون إلى الرياض السبت في مستهل جولة خليجية يزور خلالها السعودية والإمارات العربية المتحدة وقطر لإجراء محادثات تهدف إلى إقناع هذه الدول الثلاث باستخدام مواردها المالية لدعم الدول المتضررة بالأزمة المالية العالمية.
وكان وزير الخارجية السعودي الأمير سعود الفيصل في استقبال براون عند وصوله إلى مطار الرياض.
وفي وقتٍ سابقٍ السبت، ذكر براون أنه ينبغي على دول الخليج الغنية بالنفط المساهمة في تمويل صندوق يهدف إلى إعادة الاستقرار إلى النظام المالي العالمي.
ونُقل عن ناطق باسم رئيس الوزراء البريطاني القول إن براون سيؤكد خلال الجولة أهمية الشفافية والاستقرار في أسعار النفط ويدعو إلى إقامة حوار بين الدول المنتجة والمستهلكة للنفط.

في لندن، أعلن وزير الدولة البريطاني للشؤون الخارجية مارك مالوك براون السبت أن الاتحاد الأوربي سيرسل قوات إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية كحل أخير إذا ما كانت هناك حاجة لتعزيز قوة الأمم المتحدة المنتشرة هناك حاليا مع إخفاق مساعي السلام.
ونُقل عن الوزير قوله في مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية إن انتشار قوات تابعة للاتحاد الأوربي ليس سوى احتمال لكن الاتحاد لن "يقف مكتوف الأيدي وهو يشاهد اندلاع أعمال العنف"، بحسب تعبيره.
وكان الاتحاد الأوربي ذكر أنه قد يقرر إرسال مساعدات جواً إلى الآلاف من المدنيين المشردين في شرق الكونغو حيث أثار هجوم شنه متمردو التوتسي مخاوف من العودة إلى حرب شاملة في منطقة الحدود مع رواندا.

في لندن أيضاً، ذكر مصدر دفاعي السبت أن قائداً لقوات بريطانية خاصة في أفغانستان استقال دون الإدلاء بتفصيلات أخرى.
وأفادت صحيفة (ديلي تليغراف) بأن الميجر سباستيان مورلي وهو قائد لقوات الاحتياط في القوات الجوية الخاصة ذكر أن السبب في مقتل بعض جنوده هو عدم تزويد القوات بالمعدات.
يشار إلى أن الحكومة البريطانية واجهت انتقادات متكررة من ضباط وسياسيين كبار بسبب نقص المعدات في العراق وأفغانستان.

وفي أفغانستان، ذكر الجيش الأميركي السبت أن قوات التحالف التي تقودها الولايات المتحدة قتلت 25 متشددا بينهم امرأة مسلّحة في غارات منفصلة استهدفت من يُشتبه أنه قيادي في القاعدة بالإضافة إلى مقاتلي طالبان في شرق البلاد.
ونُقل عن بيانٍ للجيش أن إحدى العمليات استهدفت "قياديا معروفا بالقاعدة" دون ذكر اسمه.
وأفاد الجيش الأميركي بأن غارات أخرى استهدفت شبكة جلال الدين حقاني وهو قائد عسكري للمسلحين الذين تقودهم طالبان في إقليم خوست بجنوب شرقي أفغانستان.

في كوالالمبور، أُعلن السبت أن صربيا طلبت من سفير ماليزيا لديها مغادرة البلاد بسبب اعتراف الحكومة الماليزية بكوسوفو كدولة مستقلة.
يذكر أن أكثر من 50 دولة اعترفت حتى الآن بكوسوفو منذ أن أعلنت استقلالها عن صربيا في شباط الماضي.

في اسطنبول، اختُتمت السبت أعمال المنتدى الاقتصادي العالمي حول أوربا ووسط آسيا الذي عُقد بحضور مسؤولين حكوميين وخبراء ورجال أعمال.
ونوقشت خلال اللقاء وهو الأول منذ نشوء الأزمة الاقتصادية العالمية موضوعات تضمنت الفرص التجارية التي قد تنشأ من الأزمة والطاقة وأمن الموارد ودور آسيا الوسطى في العالم.

أخيراً، عاد رئيس المحاكم الإسلامية شيخ شريف شيخ احمد السبت إلى الصومال بعد عامين قضاهما في المنفى.
وقد وصل شيخ شريف الذي أخرجته القوات الإثيوبية وصل إلى منطقة نفوذه في جوهر شمال مقديشو قادماً من نيروبي ليعمل من أجل تطبيق اتفاق للسلام. وتحدث إلى أنصاره الذين استقبلوه طالبا منهم دعم الإجراءات التي تم التوافق عليها في جيبوتي الشهر الماضي من أجل إحلال السلام في الصومال.

على صلة

XS
SM
MD
LG