روابط للدخول

الشأن العراقي في الصحف المصرية الصادرة يوم الجمعة 31 تشرين الاول


احمد رجب - القاهرة

تهتم صحيفة الأهرام شبه الرسمية بما كشف عنه وزير الخارجية العراقي هوشيار زيباري من أن الولايات المتحدة أبلغت بغداد أنها ستوقف عملياتها بالعراق وجميع المشروعات الإنشائية والاقتصادية ما لم يصدق العراق على الاتفاق الأمني قبل نهاية العام الحالي‏.‏ وقالت الصحيفة المصرية إن الولايات المتحدة حذرت الحكومة العراقية من أن هامش المفاوضات حول مشروع الاتفاقية الأمنية يتقلص بسرعة‏.‏ وصرح روبرت وود المتحدث باسم وزارة الخارجية بأن الإدارة الأمريكية مقتنعة بأن لديها اتفاقا جيدا مع العراقيين‏,‏ مشيرا إلى أن هامش المفاوضات يضيق بسرعة‏. وفي السياق ذاته نقلت الأهرام المسائي عن البيت الأبيض أن الحسابات السياسية للمجموعات العراقية ستعقد تبنيهم للاتفاقية الأمنية‏. ‏وأوضحت دانا بيرينو المتحدثة باسم البيت الأبيض أن هناك خلفيات عديدة تتحكم في مواقف المجموعات السياسية العراقية‏,‏ مشيرة بذلك إلى تنويع مصالحهم‏.‏
لكن صحيفة الجمهورية نقلت عن الرئيس الأمريكي جورج بوش إعرابه عن ثقته بتمرير الاتفاقية الأمنية الخاصة بمستقبل القوات الأمريكية بالعراق. وحذر من إدخال تعديلات على جوهرها. مؤكدا أن واشنطن ستدرس التعديلات التي طرحتها بغداد عليها.
وأوضح بوش خلال لقائه برئيس إقليم كردستان العراق مسعود البارزاني في واشنطن انه ابلغه بتلقي نص التعديلات من الحكومة العراقية وأنها قيد التحليل. وأضاف إن واشنطن ستكون بناءة من دون تقويض المبادئ الأساسية. مؤكدا أنه مازال لديه أمل وواثقا للغاية من تمريرها. وتقول الجمهورية إن تصريح بوش يأتي بعد يوم من إقرار حكومة نوري المالكي تعديلات على مسودة الاتفاقية التي لم تتضح طبيعتها. وتكليفه برفعها إلى الطرف الأمريكي وسط تأكيد السفارة الأمريكية ببغداد أنها تسلمتها.
أخيرا تهتم المساء بدعوة النائب العراقي عن الكتلة العربية للحوار الوطني محمد الدايني الأمم المتحدة إلى بدء التحقيقات للكشف عن السجون السرية الموجود في العراق ونقلت عن الدايني قوله إنه يوجد 420 مركزا سريا للاحتجاز تدار من جانب الحكومة العراقية والقوات الأجنبية. وأشار إلى أن بعض هذه السجون موجود تحت الأرض ومحظور زيارتها مضيفا أن الظروف داخل هذه السجون أسوأ من السجون الرسمية.
وأوضح الدايني - الموجود حاليا في سويسرا - أنه التقى مسؤولين من الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر ومسئولين من منظمات غير حكومية خلال زيارته لجنيف

على صلة

XS
SM
MD
LG