روابط للدخول

مؤتمر حول الإعلام في كربلاء يدعو إلى فضاءات أوسع من الحرية


مصطفى عبد الواحد – كربلاء

عقدت وفود من محافظات جنوب الوسط مؤتمرا حول الإعلام في كربلاء يوم الأربعاء، وناقش المؤتمرون سبل النهوض بالواقع الإعلامي في هذه المحافظات وكيفية تطويره وتذليل الصعوبات التي تواجه الإعلاميين وتحول دون وصولهم للمعلومة، والمخاطر المحتملة التي قد يتعرضون لها، وحول المؤتمر قال رئيس مجلس محافظة كربلاء عبد العال الياسري:" في ظل التطورات الإعلامية لابد من عقد هذا المؤتمر لتبادل الآراء والخبرات في مجال الإعلام والمؤتمر فيه الكثير من الموضوعات حول دور الإعلام في مكافحة الفساد وما يمكن أن يقدم له من دعم من قبل الحكومات المحلية" على حد تعبير الياسري.
وأكد المؤتمرون على أهمية خلق إعلام حر ومنح وسائل الإعلام العراقية حتى تلك التي تمول من قبل الحكومة العراقية، منحها فضاءات من الحرية وعدم جعلها تسير في ركاب المسؤلين، وأكد الدكتور كامل القيم من محافظة القادسية على أن الإعلام والديمقراطية وجهان لعملة واحدة ولايمكن تصور ديمقراطية بدون إعلام حر وأضاف " أصبح الإعلام سلطة أولى وهو يمكن أن يطيح بحكومات عديدة في الدول المتقدمة".
وإذ أشاد المؤتمرون بما حققه العاملون في مجال الإعلام في العراق من نجاحات خلال السنوات الماضية، عبروا في ذات الوقت عن حرصهم على أهمية أن يواصل الإعلاميون إتباع الطرق المهنية في نقل الوقائع دون التأثر بضغوطات من خارج دائرة الميدان الصحفي، كما يقول رئيس رابطة الإعلاميين في النجف صالح الحلو، مضيفا أن " من واجبات الإعلامي إدراك مسؤوليته والعمل من خلال هذا الاعتبار".
ومن بين ما ناقشه المؤتمرون حول الإعلام ، هو مدى حرية الإعلاميين التابعين لأقسام الإعلام في الوزارات ودوائر الدولة وفي المجالس المحلية للمحافظات، وقد وجد بعض المشاركين في المؤتمر أن أقسام الإعلام هذه تابعة للوزير أو المسؤول وهي تبرر الإخفاقات وتحجب الحقائق المرة عن الناس خوفا من غضب المسؤول ألذي يملك التمويل كما يشير عضو مجلس محافظة كربلاء عبد الحسن الفراتي، ألذي قال إن " الإعلام في الوزارات والدوائر الحكومية مسيس وهو يعبر عن صوت المسؤول ويدافع عن أدائه " وتساءل الفراتي عمن يدافع عن المواطن؟.
ودعا المؤتمر الإعلامي الأول الذي عقدته مجالس محافظات جنوب الوسط إلى سن قانون خاص بحماية الصحفيين العراقيين، ونوهوا بأهمية الإعلام في محاربة الفساد المالي والإداري المستشري في دوائر الدولة..

على صلة

XS
SM
MD
LG