روابط للدخول

ندوة موسعة لجمعية عشابي كردستان لدراسة كيفية الأستفادة من الأعشاب الطبية في الأقليم


عبد الحميد زيباري – اربيل

تقيم حاليا في اربيل جمعية عشابي كردستان بالتعاون مع مركز اربيل للطب بالاعشاب ندوة عملية موسعة حول تطوير النباتات الطبيعية في اقليم كردستان للاستفادة منها في العلاجات التي تتم بالاعشاب.
ندوة يشارك فيها اخصائيون من جميع العراق بينهم من قسم طب الاعشاب في وزارة الصحة بالحكومة العراقية في بغداد لدراسة كيفية الاستفادة من استغلال الظروف البيئية المناسبة في الاقليم في التوسيع من زراعة الاعشاب الطبية.
الدكتور ابراهيم صالح من قسم طب الاعشاب في وزارة الصحة العراقية اشار في حديث مع اذاعة العراق الحر ان الندوة تسلط الضوء على جوانب مهمة بطب الاعشاب وقال: "الندوة تهدف الى التعريف بمهام قسم طب الاعشاب بوزارة الصحة العراقية الذي تاسس في عام 1980 لكي تستفيد منها حكومة الاقليم والشروع في افتتاح شعبة او قسم ليتعاطى مع الاعشاب لكثرتها في الاقليم والاشخاص الذين يتعاملون مع هذه الاعشاب".
واضاف : "محاضرة تركزت حول كيفية علاج بعض الامراض واسس العلاج والغش التجاري في الاعشاب الطبية وزارعة وانشاء المزارع للاعشاب الطبية لكون الاقليم يتمتع بظروف بيئية ممتازة من التربة والحرارة والظروف الامنية ايضا تساعد على الاستثمار وممكن جعل موضوع الاعشاب الطبية عامل من عوامل الدخل القومي من خلال انشاء مزارع وفتح معامل للادوية".
الى ذلك اشار الدكتور ياسين علي خبير اعشاب في جمعية عشابي كردستان الى وجود العديد من الاعشاب الطبيعية في اقليم كردستان تستفاد منها حاليا في العلاجات المختلفة، واضاف في حديث مع اذاعة العراق الحر :
"توجد اعشاب مممكن يستغل بشكل تجاري مثل حبة الحلوة التي تستخدم في التوابل وفي الاغذية وعنق الرئيس تستخدم لاستخلاصات السرطان وتخضم البروتستات الرجالي والترنجان تفيد الالتهاب والنعاع والريحان من الواد امهدئة والحبة السوداء التي تنتشر في كردستان.
بقيت هذه الاعشاب بشكل طبيعي وماة التربنتينا التي هي البطم او الحبة الخضراء حيث تسخن اوراقها وتركز ويعطي مادة فايبروجينية واي حروق كم كانت درجتها يغطيها ولاتسمح بتعرضها للبكتريا".
يذكر ان الندوة تستمر لمدة اربعة ايام بمشاركة خبراء ومختصين في طب الاعشاب من كافة انحاء العراق.

على صلة

XS
SM
MD
LG