روابط للدخول

مسؤول عسكري امريكي يحذر من عدم توقيع الأتفاقية الأمنية بين العراق والولايات المتحدة الأمريكية


ليث أحمد – بغداد

أكد المتحدث بأسم القوات المتعددة الجنسيات في العراق الجنرال ديفد بركنز أن أعطاء صلاحيات للقوات المتعددة الجنسيات ضمن الأتفاقية الأمنية التي يجري التباحث بشأنها بين العراق والولايات المتحدة ستساعد هذه القوات بالأستمرار بعملها، وأضاف بركنز خلال مؤتمر صحفي عقده بعد ظهر الأربعاء أن من شأن هذه الأتفاقية أستمرار الدعم العسكري الأمريكي في العراق، وفي معرض رده على سؤال لأذاعة العراق الحر حول التداعيات التي ستنجم عن عدم توقيع الأتفاقية مع حلول نهاية العام الجاري ونهاية ولاية القوات المتعددة الجنسيات حذر بركنز ضمنيا من تراجع جميع الجهود التي بذلت على مدى الأعوام المنصرمة.

وأشار ديفد بركنز الى وجود تدخلات أقليمية لاسيما من الجانب الأيراني لعرقلة توقيع الأتفاقية مستدلا بتصريحات أعلامية يطلقها مسؤولون ايرانيون حول هذه المسألة. وعن الأوضاع الأمنية في العراق أشار الناطق بأسم القوات المتعددة الجنسيات الى وجود تحسن أمني في معظم مناطق البلاد كاشفا عن عثور القوات العراقية على كدس عتاد كبير في مدينة الصدر، بركنز أشار أيضا الى وجود محاولات لزعزعة الأمن في العراق وفي بغداد عن طريق قيام جماعات مسلحة مدعومة من جهات أيرانية.

وحول أستلام محافظة واسط للملف الأمني صباح الأربعاء أعتبر الناطق بأسم القوات المتعددة الجنسيات حصول واسط على هذا الأمر دليل على النتائج التي أثمرت عنها الشراكة بين العراق والولايات المتحدة.

ورفض الناطق بأسم القوات المتعددة الجنسيات التعليق على الهجوم الذي شنته مروحيات عسكرية أميركية في وقت سابق من هذا الأسبوع على منطقة البو كمال السورية.

على صلة

XS
SM
MD
LG