روابط للدخول

امانة بغداد تؤكد على استنفار العمل من اجل مواجهة مشاكل المجاري خلال موسم الأمطار


مراسلة اذاعة العراق الحر في بغداد

شحة الكهرباء والمشتقات النفطية وطفح المجاري هو الثالوث الذي يخشاه العراقيون خلال موسم الشتاء فضلا عن الأنقطاع المتواصل للتيار الكهربائي..لكن نائب رئيس مجلس محافظة بغداد (موحان الساعدي) أكد في تصريح خاص لأذاعة العراق الحر على استنفار العمل في جميع البلديات من اجل مواجهة مشاكل المجاري خلال موسم الأمطار كما اوضح ان هناك تنسيقا مع وزارة النفط من اجل تيسير حصول المواطنين على حصصهم من النفط والغاز..التفاصيل في تقرير التالي:

ما ان أصبح العراقيون على أعتاب الشتاء حتى بدأ القلق يساورهم لما عانوه في شتاءات السنوات الماضية، حيث شحة المشتقات النفطية وشحة الكهرباء فضلا عما تخلفه الأمطار في معظم الشوارع التي تتحول بفعلها الى أوحال يصعب المرور عليها،وقد اكد المواطنون بأن الشتاء ينقذهم من لهيب الصيف القاتل لكن مشاكله لاتقل صعوبة عن مشاكل الصيف.

أما معاناة ربات البيوت في الشتاء كبيرة ايضا وهي تنحصر في شحة الغاز وغلائه فتضطر العوائل الى استخدام النفط الذي يكون هو الآخر صعب المنال بسبب شحته وسوء توزيعه وغلائه لدى الباعة الجوالين.

وبخلاف ممن يرى من الشتاء منقذاً له من حرارة الصيف فإن المواطن غيث عبود يعتبر مشاكل الصيف بسيطة ازاء حجم المعاناة في الشتاء بسبب ضعف الخدمات، لكن نائب رئيس مجلس محافظة بغداد موحان الساعدي اكد في تصريح خاص بإذاعة العراق الحر على إستنفار الجهود في جميع البلديات من اجل مواجهة اي مشكلة في المجاري يمكن أن تسببها الامطار،في الوقت نفسه أشار الساعدي الى قيام مجلس محافظة بغداد بالتنسيق مع وزارة النفط من أجل تيسير حصول المواطنين على حصصهم من النفط والغاز.

على صلة

XS
SM
MD
LG